"فودافون" تعتذر عن رخصة الجيل الرابع بشروطها الحالية

بعد دراسة مستفيضة ومناقشات عديدة، قرر مجلس إدارة شركة فودافون مصر للاتصالات الاعتذار عن التقدم للحصول على رخصة تشغيل خدمات الجيل الرابع للمحمول بشروطها المطروحة حاليا من جانب جهاز تنظيم الاتصالات 2016 حيث رأى المجلس أن الشروط المطروحة لا تصب في مصلحة المواطن المصري المستخدم لخدمات المحمول ولا تراعى البعد التنموي لقطاع الاتصالات.
وقالت فودافون إن الرخصة المطروحة بشكلها الحالي لا تحتوى على ترددات كافية لتشغيل تكنولوجيا الجيل الرابع بالكفاءة والجودة المطلوبة للعميل ولا تساعد على زيادة سرعات الإنترنت بالصورة التي يحلم بها كل مستخدمي المحمول في مصر والتي تمثل أفضل ميزة لتكنولوجيا الجيل الرابع المعمول به في جميع الأسواق العالمية ،بل قد تؤثر سلبيا بشكلها المطروح على قدرة التشغيل وجودة الخدمات المقدمة لأكثر من 40 مليون مصري من مستخدمي خدمات الجيل الثاني والثالث
وتؤكد فودافون إنها على أتم الاستعداد للحصول على رخصة تقديم خدمات الجيل الرابع المحمول وجاهزية الشبكة تماما للتشغيل فور الحصول على الرخصة ولكن بشروط تراعى البعد الاستثماري والتنموي لقطاع الاتصالات.
ومن هذا المنطلق وبهدف تحقيق هذه الرؤية جاءت رغبة فودافون في الحصول على رخصة تقديم خدمات الجيل الرابع للمحمول ولكن بالشروط التي تساعد على تقديم الخدمة بمستوى عالي من الجودة .
وأشاد المجلس بجهود إدارة شركة فودافون مصر وجهاز تنظيم الاتصالات و وزارة الاتصالات في دراسة ومناقشة شروط الرخصة آمله أن تستكمل هذه المناقشات في القريب العاجل وأن يتم الأخذ بعين الاعتبار النقاط الجوهرية المطروحة من قبل شركة فودافون مصر من أجل إتاحة خدمات المحمول المتطورة في يد المواطن المصري.
وقد ساهمت شركة فودافون مصر منذ بدايتها عام 1998 بشكل كبير في تطوير و تنمية قطاع الاتصالات في مصر وعملت جاهدة على كسب ثقة أكثر من 40 مليون عميل في مصر وكان لها أثرا كبيرا في انتشار المحمول في مصر وإتاحته لقطاعات كبيرة من الشعب لتسهيل حياتهم اليومية وتقديم أفضل الحلول التكنولوجية
واستثمرت فودافون مصر على مدار الأعوام السابقة أكثر من 35 مليار جنيه مصري وخصصت 9 مليار جنيه مصري لتحديث وتطوير الشبكة وإعدادها لتشغيل تكنولوجيا الجيل الرابع، وتعد فودافون مصر من أكبر دافعي الضرائب في مصر حيث تساهم بأكثر من 5 مليار جنيه سنويا في خزانة الدولة ،ولم تغفل فودافون عن دورها في تنمية المجتمع حيث ساهمت في العديد من المشاريع التنموية في مجال التعليم والصحة ومحو الأمية بأكثر من 350 مليون جنيه من خلال مؤسسة فودافون لتنمية المجتمع.
يذكر أن إن فودافون لها خبرة كبيرة في الأسواق العالمية وتحتل الصدارة في مجال تكنولوجيا المحمول ،وسبق أن قدمت خدمة الجيل الرابع لعملائها في أكثر من 20 دولة حول العالم بجودة عالية وكفاءة متناهية لإرضاء عملائها ،وتسعى إلى تقديم الجيل الرابع في مصر بمستوى خدمة لا يقل عن أي دولة أخرى، إيمانا منها بأهمية السوق المصري وحق المواطن في الحصول على أفضل الخدمات ومساهمة منها في تنمية قطاع الاتصالات في مصر لما لذلك من مردود إيجابي على الاقتصاد المصري ،التزام شركة فودافون بالاستثمار في قطاع الاتصالات في مصر ودعم كافة الجهود لتحقيق رؤية مصر الرقمية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا