عكاشة: تجربة «السوريين» داخل مصر تدين المهاجرين غير الشرعيين من أبناء الوطن

قال العميد خالد عكاشة، الخبير الأمني والاستراتيجي ومدير المركز الوطنى للدراسات الأمنية، إن رفض الشباب للعمل داخل بلادهم أو البحث عن فرص للعمل دفعهم للهجرة غير الشرعية ودفع أموال طائلة مقابل الغرق في عرض البحر.

وأوضح "عكاشة"، في تصريح خاص لـ"صدى البلد"، أنه يجب على الشباب المصري الذي يفكر في الهجرة غير الشرعية ويحاول توفير الأموال التي يدفعها مقابل الخروج من بلاده، استغلالها لعمل مشروعه الخاص به داخل بلاده، وعليه النظر لفترة قليلة إلى تجربة "السوريين" داخل مصر من استغلال طاقتهم البشرية لجلب الأموال والدخل الثابت بافتتاح المطاعم وعمل مشروعات بسيطة متعددة.

وعن كيفية إنهاء هذه الظاهرة، شدد على أهمية تغليظ العقوبة على تجار البشر والعصابات المتخصصة في تهريب المواطنين لأراضي دول أخرى.

يذكر أن مركز رشيد شهد حادثة مأساوية بعد غرق أكثر من 40 شخصا في غرق مركب للهجرة غير الشرعية كانت تحمل مئات الأشخاص.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا