الأسد: أمريكا لا تملك إرادة العمل ضد "جبهة النصرة" و"داعش"

قال الرئيس السوري بشار الأسد إن حكومته لا تمنع دخول المواد الغذائية إلى مدينة حلب، رافضا الاتهامات الأمريكية بشأن قصف الطائرات السورية أو الروسية لقافلة مساعدات في المدينة.
وأضاف الأسد في مقابلة مع وكالة “أسوشيتد برس”، نقلتها وكالة الأنباء السورية “سانا” أن الولايات المتحدة لا تمتلك الإرادة للعمل ضد تنظيمي”جبهة النصرة” و”داعش” في سوريا، مضيفا أن الضربات الجوية الأمريكية تعمدت استهداف القوات السورية، وأنها استمرت لما يقرب من ساعة.
وأشار إلى أن “الولايات المتحدة تعتقد أن هذه المجموعات الإرهابية ورقة في يدها تستطيع استعمالها لتحقيق أجندتها الخاصة، وأنها ليست مستعدة للانضمام إلى روسيا في محاربة الإرهابيين في سوريا”.
ولفت الأسد إلى مزاعم البيت الأبيض حول مهاجمة قافلة الهلال الأحمر، مؤكدا أن كل ما قاله المسؤولون الأمريكيون عن الصراع في سوريا ليس له أي مصداقية، وكل ما يقولونه هو “مجرد اكاذيب أو لنقل فقاعات لا أساس لها من الصحة على الأرض”.
وألقى الأسد باللوم في انهيار هدنة وقف إطلاق النار التي تم التوصل إليها بوساطة روسية على الولايات المتحدة الأمريكية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا