بعد ساعات الحصار.. سقوط أخطر «مجرمي الشرقية»

نجحت قوات أمن الشرقية، اليوم الخميس، في القبض على سمير صالح وَعَبَد الرحمن البني، وهما من أخطر العناصر الإجرامية، إضافة إلى ٤ من تشكيلهم، بعد محاصرتهم منزل بمنطقة أولاد صقر، لأكثر من ٥ ساعات وتبادل إطلاق النار وإجلاء أهالي القرية لعدم تعريضهم للخطر.
وكان تبادل لإطلاق النيران وقع بين قوات الأمن وعصابة سمير أبو صالح بقرية الزنارية بأولاد صقر، أجبر قائد التشكيل على تسليم نفسه.
وكانت قوة من المباحث الجنائية بمديرية أمن الشرقية بالتنسيق مع العمليات الخاصة والأمن المركزى حاصرت عزبة الزنارية التابعة لقرية زور أبو اليل بمركز أولاد صقر، للقبض على “سمير أبوصالح” 30 سنة مسجل خطر، وتشكيله العصابى.
وانتشرت القوات بمداخل ومخارج العزبة ومحاصرتها لتضييق الخناق على العناصر الإجرامية التي تتخذ من المكان وكر لها.
جدير بالذكر، أن سمير أبو صالح يعد من أخطر العناصر الإجرامية بأولاد صقر، ويقود تشكيل عصابى لترويع المواطنين وسرقتهم وصادر ضده أحكام تصل عقوبتها إلى 30 سنة ويتخد من العزبة وكر لممارسة نشاطة الإجرامى.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا