وزير الثقافة الفلسطينى: نسعى لإظهار معاناتنا من خلال المهرجانات المصرية

قال وزير الثقافة الفلسطينى الدكتور إيهاب بسيسو، إن مهرجان الاسكندرية السينمائى لدول البحر المتوسط، فرصة جيدة للشعب الفلسطينى وفنانينه أن يظهروا فنونهم وإبداعاتهم للعالم بأكمله.
وأضاف على هامش فعاليات الدورة الـ32 من مهرجان الاسكندرية السينمائى لدول البحر المتوسط، بالندوة التى يديرها رئيس المهرجان الأمير أباظة، وتحمل عنوان "القدس فى السينما العربية"، أن مصر بعراقتها توفر دائما منصة جديدة للإبداع الفلسطينى والتى يحاربها الاحتلال الإسرائيلى باستمرار، وتحمل صوت الملايين من الفلسطينين، موضحا أن الابداع الفلسطينى غير محصور فى الأراضى الفلسطينية المحتلة، وبالتحديد منذ أن احتلت القدس عام 1967 على أيدى الميلشيات الاسرائيلية، وهنا فرصة مهمة على أن تكون حاضرة فلسطين بروايتها، لافتا إلى أن عام 2017، ستمر فيه الذكرى الخمسين لاحتلال القدس، ورغم أن ذكرى مأساوية إلا أن الفلسطينيين سيسعون فيها لمد جسورهم الثقافية والإبداعية.
ووجه وزير الثقافة الفلسطينى الشكر لإدارة مهرجان الاسكندرية السينمائى على التفكير فيهم كدولة فلسطينية، للتواجد بأفكارهم الإبداعية فى فعاليات المهرجان.
وحضر الندوة عدد كبير من ضيوف المهرجان منهم كتاب السيناريو محفوظ عبد الرحمن وعاطف بشاى والفنانون فردوس عبد الحميد وسامح الصريطى وطارق عبد العزيز وسميرة عبد العزيز، والمخرجون على عبد الخالق ومحمد فاضل وأحمد النحاس، والنقاد طارق الشناوى ونادر عدلى، والمنتج محسن علم الدين.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا