الدفاع المدني السوري من بين الفائزين بجائزة نوبل البديلة

أعلنت المؤسسة التي تقدم جائزة رايت لايفليهود اليوم الخميس (22 سبتمبر) أن مجموعة الدفاع المدني السوري المعروفة باسم "الخوذ البيضاء" فازت بجائزة رايت لايفليهود السويدية التي كثيرا ما يشار إليها باسم "نوبل البديلة".

وتعمل مجموعة "الخوذ البيضاء" التي تنفذ عمليات إنقاذ بشكل تطوعي في المناطق التي تسيطر عليها المعارضة في سوريا وتأسست في 2013.

وقال المدير التنفيذي للمؤسسة أولي فون أوكسكول إن الدفاع المدني السوري فاز بالجائزة بسبب نشاطه الشجاع والناجح في المساعدة في إنقاذ الناس الأمر الذي كثيرا ما يعرض أفراد المجموعة للخطر.

وقال "يأتون بعد سقوط القنابل وينقذون الناس من تحت الأنقاض وركام المنازل التي قصفت لأن الكثيرين يظلون أحياء تحت هذه المنازل والعمل الذي يقومون به ينطوي على خطر كبير عليهم بالطبع لأن الطائرات كثيرا ما تعود وتقصف المبنى ذاته مرة أخرى."

وتابع قوله "نعطيهم الجائزة ليس فقط لشجاعتهم والتزامهم الذي يمارسون به عملهم لكن بسبب كفاءتهم ونجاحهم في المساعدة على الأرض."

وتقتسم المؤسسة الجائزة مع مزن حسن المدافعة المصرية عن حقوق الإنسان والناشطة الحقوقية الروسية سفيتلانا جانوشكينا وصحيفة جمهوريت التركية المستقلة.

وتأسست جائزة رايت لايفليهود عام 1980 لتكريم ودعم "من يقدمون أجوبة عملية ونموذجية لأكثر التحديات التي تواجهنا اليوم."

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا