إيناس الدغيدى تستأنف على حكم استبعادها من إخراج مسلسل "عصر الحريم"

استأنفت المخرجة إيناس الدغيدى، على الحكم الصادر ضدها لصالح المنتج عصام شعبان، ممثل شركة "كينج توت" للإنتاج الإعلامى، حول استبعادها من مسلسل "عصر الحريم" عن رواية "رمزة بنت الحريم" للكاتبة الراحلة قوت القلوب الدمرداشية.
وتعود تفاصيل النزاع إلى صدور قرار بموجبه تمكن المنتج الفنى عصام شعبان، من استبعاد المخرجة إيناس الدغيدى من المسلسل نهائيًا، والذى من المقرر انتاجه فى رمضان 2017.
وكانت إيناس الدغيدى، قد اشترت حق استغلال الرواية وتنوى إنتاجها وإخراجها، قبل اتفاقها مع المنتج على بيع حق استغلال المصنف الأدبى لشركته، إلا أنها أصرت على وضع شرط فى عقد البيع يتضمن إخراجها العمل فى مسلسل رشحت لبطولته التونسية درة والفنان الكبير محمود حميدة.
ولكن نتيجة قرار قناة mbc تأجيل انتاج المسلسل، تقدمت المخرجة بشكوى لنقابة المهن السينمائية ضد الشركة لتآخرها فى إنتاج المسلسل وأرسلت إيناس الدغيدى إنذارًا على يد محضر لجهة الإنتاج، يفيد أنها إذا لم تتلق من الشركة ردًا على تحديد موعد لبدء التصوير خلال أسبوع من تاريخه، فإنها تعتذر عن إخراج العمل.
وردت الشركة على النقابة بأنهم أرسلوا أكثر من إنذار لـ"الدغيدى" لعمل التنازل للشروع فى تنفيذ العمل، ومع رفض إيناس لجأت الشركة للمحكمة التى حكمت بأحقيتهم فى النص، واستبعاد إيناس الدغيدى من إخراج العمل.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا