تأجيل محاكمة المعزول بإهانة القضاء لـ20 أكتوبر لعدم اكتمال الدائرة

قررت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بأكاديمية الشرطة، اليوم، الخميس، تأجيل محاكمة الرئيس الأسبق محمد مرسى، و24 متهما آخرين ما بين محامين وصحفيين ونشطاء، وعناصر ينتمون لجماعة الإخوان الإرهابية، وذلك لاتهامهم بإهانة السلطة القضائية، والإساءة إلى رجالها والتطاول عليهم بقصد بث الكراهية إلى جلسة 20 أكتوبر، وذلك لعدم اكتمال أعضاء الدائرة وللقرار السابق بإبداء المرافعة مع استمرار حبس المتهمين.

وتبين غياب عضو اليسار في الدائرة المستشار مدحت فاروق بسبب سفره، وحضور المستشار أحمد السعيد منتدبا بدلا منه، فلذلك لا يجوز بدء المرافعه أمامه.

ولم يحضر أحد من المتهمين وحضر محاموهم ومنهم نجاد البرعى وخالد علي وماهينور المصري وطارق نجيدة وآخرون.

وأكدت مصادر أن المتهين تمت إعادتهم إلى محبسهم بعد الإبلاغ بغياب عضو الدائرة، وقبل ذلك طلب خالد علي من المحكمة إدخال أسرة علاء عبد الفتاح لحضور الجلسة، ووعدته المحكمة بالسماح لهم بالحضور بالجلسة المقبلة.

عقدت الجلسة برئاسة المستشار حمادة محمد شكرى، وعضوية المستشارين ناصر البربرى، وأحمد السعيد، بحضور باسم الروبى، ممثل النيابة العامة، وبسكرتارية ياسر عبد العاطى، وعبد المسيح فل وهانى حمودة.

وأسندت هيئة التحقيق إلى المتهمين، إهانة وسب القضاء والقضاة بطريق النشر والإدلاء بأحاديث فى القنوات التليفزيونية والمحطات الإذاعية ومواقع التواصل الاجتماعى الإلكترونية، من خلال عبارات تحمل الإساءة والكراهية للمحاكم والسلطة القضائية، وأخلوا بذات الطرق سالفة الذكر، بمقام القضاة وهيبتهم، من خلال إدلائهم بتصريحات.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا