«وفد السيسي» بنيويورك يريد ترامب رئيساً.. لهذا السبب!

أعرب أعضاء من الوفد المصري المرافق للرئيس عبد الفتاح السيسي لدى مشاركته باجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة بنيويورك، عن دعمه للمرشح الرئاسي الأمريكي دونالد ترامب، بينما انتقد منافسته الديموقراطية هيلاري كلينتون.
وتأتي تلك التصريحات الخاصة لصحيفة “بريت بارت” الأمريكية بعد يوم من لقاء الرئيس المصري بكلا المرشحين، التي أشارت من جانبها إلى أن ذلك يعد نتيجة إيجابية لأول لقاء لترامب بزعيم دولة إسلامية.
وأبرزت الصحيفة أن مسؤولون مصريون أعربوا عن إحباطهم وغضبهم من إدارة أوباما لدعمها جماعة الإخوان المسلمين، وقلهم من مواصلة كلينتون ذلك النهج، الأمر الذي من شأنه تقويض جهود مصر للتصدي لمحاولات الإخوان زعزعة استقرار مصر.
وصرّح النائب أحمد جاد، عضو لجنة الشؤون الخارجية بالبرلمان المصري، بأنه يعتقد أن 90% من المصريين سيفضلون ترامب، لأن ذلك المرشح لن يتعاون مع الإرهابيين ولا الإخوان.
كما أكد أيضاً عمرو فتحي، المدير التنفيذي لغرفة صناعة الإعلام، أن الإخوان كانوا يحظون بدعم من الأمريكان والعالم الغربي، وأنهم لم يأتوا عن طريق الديموقراطية ولا ثورة 25 يناير، مضيفاً أن الحكومة المصرية سبق لها التعامل مع كلينتون، لهذا فإن لقاء السيسي بكلا المرشحين يعدّ فرصة للتعرف جيداً عليهم، خصوصاً ترامب.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا