أحمد حمودى يسير على درب "تريكة وصلاح ووردة".. الشهداء يُزينون قمصان المحترفين المصريين.. جناح الزمالك السابق يُعلق:"تخليد الشهداء سبب اختيارى القميص رقم 92 وأنا مش بتاع فلوس.. وشكراً لكهربا"

اختار أحمد حمودى صانع ألعاب الزمالك وبازل السابق والمنتقل حديثاً للباطن السعودى، رقم 92 لارتدائه مع فريقه الجديد فى تخليد منه لشهداء الأهلى والزمالك مجتمعين مبدياً سعادته بالتوصل لاختيار هذا الرقم فى تخليد منه لشهداء قطبى الكرة المصرية.
بهذا الرقم يسير أحمد حمودى على درب محمد أبو تريكة ومحمد صلاح وعمرو وردة حيث ارتدى الأول القميص رقم 72 مع بنى ياس الاماراتى وارتدى الثانى القميص رقم "74" خلال فترة تواجده فى فيورنتينا الإيطالى قبل الانتقال لروما تخليداً لشهداء النادى الأهلى.
كما ارتدى عمرو وردة لاعب الأهلى السابق نفس الرقم الذى ارتداه صلاح مع فيورنتينا لنفس السبب وذلك عند انتقال لاعب الأهلى لبانيتوليكوس اليونانى لتُزين أرقام قمصان المحترفين المصريين. وعلق أحمد حمودى فى تصريحات خاصة عن اختياره القميص رقم 92:"الرقم عبارة عن عدد ضحايا جماهير الأهلى والزمالك الـ72 والـ20 الذين راحوا ضحايا أحداث بورسعيد والدفاع الجوى".
وشدد حمودى أن اختياره الرقم لتخليد الشهداء دون أية أسباب أخرى وعلق على التفاؤل والتشاؤم بأرقام القمصان قائلاً: "لا أحب الحديث عن التفاؤل والتشاؤم بقدر تقديم كل ما لدى وبعد ذلك أنتظر حصد ثمار ما زرعته فالبدايات مع الزمالك كانت رائعة بالنسبة لى ولكن فى النهاية لم أحقق كل أمنياتى".
وأوضح حمودى أنه يكفيه من تجربته مع الزمالك علاقته الطيبة بمسئوليه وجماهير النادى وعن نسبة المشاركة التى لم يصل إليها قال:"أنا مش بتاع فلوس عشان أفكر فى حاجة زى دى والدى علمنى أعيش بعشرة جنيه زى المليون جنيه وراضى بكل شىء وكل ما يهمنى حالياً بداية التجربة الجديدة مع الباطن".
فيما أوضح حمودى أنه يود توجيه الشكر إلى محمود كهربا لاعب الزمالك المعار لاتحاد جدة على مساندته خلال الفترة الأخيرة، مختتماً حديثه أنه يطمح فى النجاح مع فريقه الجديد لمواصلة مسيرة المصريين الجيدة فى الدورى السعودى خاصة بعد السمعة الطيبة التى كان أحد أسبابها محمد عبد الشافى لاعب الأهلى السعودى.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا