وزير الدفاع البريطاني يصل أربيل في زيارة لإقليم كردستان العراق

وصل إلى مطار أربيل قادما من بغداد، مساء أمس، الأربعاء، وزير الدفاع البريطاني مايكل فالون في زيارة لإقليم كردستان العراق.. وكان في استقباله رئيس حكومة الإقليم نيجرفان بارزاني ووزير"البيشمركة" كريم سنجاري.

وكان وزير الدفاع البريطاني بحث في بغداد مع الرئيس العراقي فؤاد معصوم ورئيس الأركان الفريق أول عثمان الغانمي الحرب ضد تنظيم(داعش) والاستعدادات لعملية تحرير الموصل مركز محافظة نينوي من قبضة التنظيم.

على صعيد متصل، دعا الرئيس المشترك لحزب"الشعوب الديمقراطية" التركي صلاح الدين دميرتاش رئيس إقليم كردستان العراق مسعود البارزاني لدعم تقدم عملية السلام.. وطالب بتكثيف جهوده مجددا من أجل استئناف عملية السلام في تركيا وان يكون داعمًا للحوار بين القوى السياسية لإنجاح العملية.

جاء ذلك خلال لقاء ديمرتاش في أربيل اليوم مع البارزاني، بحضور عدد من من المستشارين والنواب في البرلمان التركي.

وذكر بيان صادر عن رئاسة إقليم كردستان العراق أن ديمرتاش أشار إلى أن الهدف من زيارة الوفد التركي هو محاولة بدء الحوار والتفاوض بين القوى السياسية الكردية وأنهم أعدوا مشروعًا بخصوص ذلك.. مؤكدا ضرورة سلوك طريق التفاهم والحوار المباشر للتوصل إلى الحلول المناسبة.

كما التقي ديمرتاش مع النائب الثاني للامين العام للاتحاد الوطني الكردستاني برهم صالح ، وأكدا ضرورة استئناف المفاوضات والتهيئة لعملية السلام والحل الديمقراطي في تركيا بصيغة تصب في مصلحة الجميع وترسيخ السلام الدائم.

وناقش الجانبان دور قوات "البيشمركة" الكردية في الحرب ضد تنظيم(داعش) الإرهابي ومرحلة ما بعد داعش، وضرورة أن يكون للكرد دور يوازي ثقلهم و يخدم الاستقرار وترسيخ نظام امني متوازن وطويل الأمد.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا