إثيوبيا تتحدى مصر مجدداً.. وتصريحات صادمة وكارثية من حكومة أديس أبابا عن “سد النهضة”

مازال مسلسل التصريحات المثيرة والصادمة من قبل المسئولين بالحكومة الإثيوبية، بشأن بناء “سد النهضة”، مستمر، بالرغم من الخيارات التي تتبناها مصر والسودان، من خلال التفاوض والدراسات المشتركة، وعدم اتباعهما، لأساليب التهديد الدائمة التي تخرج على ألسنة الإثيوبيين.
فقد أعلن “موتوما ميكاسا”، وزير المياه والزراعة الإثيوبي، الأربعاء، بأنه بلاده، ستواصل العمل في بناء سد النهضة على نهر النيل بغض النظر عن نتائج تقرير تأثيره على البيئة، الذي تم الاتفاق على إجرائه مع مصر والسودان، مشيراً بأن هذه الدراسة لا يمكن أن تؤثر على بناء السد، لأنهم مستمرون في البناء.
جاءت تصريحات “ميكاسا”، عقب عودته من اجتماع في العاصمة السودانية حيث وقعت شركتان هندسيتان فرنسيتان عقودا لإجراء دراسات حول التأثير البيئي لسد النهضة، بحضور دبلوماسيين كبار من مصر وإثيوبيا والسودان.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا