فتاة تولد بحالة انحناء نادرة لعمودها الفقرى وترقد 6 سنوات فى الجبس

ولدت "إلاشا هوكهام" بانحناء غير طبيعى فى العمود الفقرى، ولم يكتشف هذا الانحناء عند متابعة الأم لصحة طفلتها باستخدام السونار، وهو ما هدد حياتها بالوفاة لتأثير هذا الانحناء على عضلات القلب.
ووفقا لما نقله الموقع البريطانى "ديلى ميل" عن حالة "هوكهام" فقد كان مقدار الانحناء بالعمود الفقرى 170 درجة وقد كان متوقعا وفاة هذه الفتاة فى أى لحظة، وهو ما جعلها تخضع إلى 12 عملية لإنقاذ حياتها من الموت.
تحكى والدة "هوكهام" قائلة: "خضعت طفلتى إلى 12 عملية جراحية فى العمود الفقرى والمكوث 6 سنوات فى الجبس فى محاولة منهم لعودة العمود الفقرى لوضعه الطبيعى، وبدون هذه العمليات كان طفلتى توفيت منذ أن كان عمرها أيام".
وتابعت: "أجريت أول عملية لطفلتى بعد 10 أشهر من الولادة، ورغم التحسن التى كنا نلاحظة من تقارير الأطباء، وبعد كل عملية كانت تمكث فى الجبس عدة أشهر، واستمرت فى الجبس طوال الست سنوات الأولى لها".
وأشارت والدة "هوكهام" إلى أن انحناء العمود الفقرى على شكل حرف S يؤثر على الكتف والفخذين بالإضافة إلى آلام بالظهر، وعادة معظم الأطفال الذين يولودون بهذه الحالة لا يتطلب علاجهم كل هذا المجهود ومع النمو يصحح العمود الفقرى نفسه، لكن ابنتى كانت من الحالات شديدة الانحناء والتى تحتاج إلى مساعدات خارجية مثل العمليات الجراحية والجبس، ولم يؤكد الأطباء جدوى ما يقومون به وهو ما يهدد حياة ابنتى فى أى لحظة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا