محافظ الإسماعيلية: رفع درجة الاستعداد بجميع المدارس لاستقبال العام الدراسى

أكد اللواء يس طاهر، محافظ الإسماعيلية، رفع درجة الاستعدادات القصوى بجميع مدارس المحافظة لاستقبال العام الدراسى الجديد، كما طالب بضرورة العمل على توفير أراض لبناء مدارس جديدة بالمحافظة لحل مشكلة الكثافة الطلابية فى الفصول وضرورة السرعة فى حل مشكلات الصرف الصحى بالمحافظة.
وقال بيان للمحافظة اليوم، إن المحافظ أكد أنه سيتم تجديد محطتين رفع وكذلك إنشاء محطة صرف جديدة للحد من هذه المشكلة، وتفعيل برامج منظومة النظافة العامة ورفع تراكمات القمامة والمخلفات من كل قطاعات المحافظة وتوابعها أولاً بأول من أجل استعادة المظهر الجمالى والحضارى للمحافظة.
جاء ذلك خلال جلسة الاجتماع الأسبوعى الدورى لمتابعة تنفيذ قرارات المجلس التنفيذى للمحافظة، وتم خلال الاجتماع استعراض ومناقشة مشروع الورش الحرفية، حيث طالب المحافظ بضرورة سرعة الانتهاء من هذا المشروع للبدء فى نقل الورش الحرفية خارج الكتلة السكنية، كما أمر بتكثيف الحملات الرقابية على جميع الأسواق والمحلات التجارية ومنافذ بيع السلع الغذائية ومراقبة ضبط الأسعار.
وأضاف المحافظ أنه سيتم تشكيل لجنة عليا على مستوى المحافظة برئاسة المحافظ ومدير الأمن ووكيل وزارة مديرية التموين وممثلى كل الجهات المعنية لضبط الأسعار ومحاسبة المتجاوزين من التجار وذلك من أجل مصلحة المواطن بالمحافظة.
وشدد المحافظ فيما يخص محلات حديقة الخالدين على أنه سيتم غلق أى محل يثبت أنه قام بعمل باب خلفى على الحديقة كما سيتم مصادرة أى بضاعة تم تخزينها داخل الحديقة ويتم التنبيه على أصحاب المحلات بذلك.
وأمر المحافظ بضرورة الإسراع فى تنفيذ إجراءات مشروع محطة مياه الشرب الجديدة بالتنسيق مع الوزارات المعنية حيث ستتم مخاطبة وزير الرى بخصوص محطة المياه الجديدة لتنفيذها لأن هذا مطلب مهم لأهالى محافظة الإسماعيلية، كما تم خلال الجلسة استعراض ما تم تنفيذه فى المشروع القومى لوزارة التنمية المحلية "مشروعك" حيث بلغ إجمالى المشروعات التى نفذت بالمحافظة 635 مشروعا بتمويل قدره 36 مليونا و105 آلاف جنيه.
وفى سياق آخر قرر محافظ الإسماعيلية وقف تنفيذ قرار إقالة مديرة مدرسة الطائف التجريبية للغات، والذى كان المحافظ أصدره بإحالتها للتحقيق وإقالتها من منصبها بسبب وجود ملاحظات على المدرسة وعدم الانتهاء من جاهزيتها لاستقبال العام الدراسى الجديد وذلك فى استجابة فورية من محافظ الإسماعيلية للرغبة الشعبية ومطالب مجلس الأمناء والآباء.
وكان المحافظ أعطى مهلة لمدة 48 ساعة فقط لتلافى جميع الملاحظات والسلبيات التى وجدها بالمدرسة.
وقام المحافظ بالمرور على المدرسة مرة أخرى بعد انتهاء المهلة التى أعطاها للمدرسة واطمأن المحافظ لقيام المسئولين عن المدرسة بتنفيذ وإنهاء جميع التجهيزات وتلافى كل الملاحظات، وبناء على ذلك قرر المحافظ إيقاف تنفيذ القرار مؤكدًا أنه لا يتصيد أخطاء لأحد وإنما يحرص كل الحرص على قيام كل مسئول بتنفيذ واجباته ومهامه الوظيفية على الوجه الأكمل.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا