حبس عامل بشركة أمن و2 آخرين 4 أيام لاتهامهم بخطف نجل مالك الشركة

قرر محمود فراج وكيل نيابة كرداسة حبس عامل بشركة أمن واثنين آخرين 4 أيام، لاتهامهم بخطف نجل صاحب شركة وطلب فدية مليون ونصف جنيه مقابل إعادته.
كشفت تحقيقات النيابة العامة قيام صاحب شركة أمن وحراسة يدعى "سعيد.أ.م" بتحرير محضر يؤكد تلقيه اتصال هاتفى من مجهول يخبره بأنه قام بخطف نجله "محمد" 5 سنوات، وطلب مبلغ مالى يقدر بمليون ونص كفدية مقابل إعادته.
وأضافت التحقيقات أنه تم تشكيل فريق بقيادة المقدم محمد الصغير رئيس مباحث القسم بحث للوصول لمرتكبى الواقعة، وتم الاتفاق مع والد المجنى عليه على التواصل مع الشخص الذى اتصل به لتتبعه وبتكثيف الجهود تم تحديد هوية المتهم، وتمكن النقيب محمد فرج معاون مباحث كرداسة من القبض عليه وتبين أنه يدعى "هانى.أ" 30 عاما يعمل فرد أمن، وتبين أنه اشترك مع آخر يدعى "عيد.ع" 45 عاما ونجله، وتم ضبطهم وتوجهت قوة لمحافظة البحيرة وتم العثور على الطفل وإعادته.
وأوضحت التحقيقات أن المتهم الأول كان يعمل لدى والد المجنى عليه منذ فترة، وكان على علم بمتلاكه الكثير من المال، لذلك قرر خطف نجله الصغير وطلب فدية، وبالفعل اتفق مع المتهم الثانى على ذلك، وفى يوم الواقعة توجه المتهم الأول إلى منزل الطفل واستدرجة بحجة شراء حلوى له ووضعه داخل توك توك وتوجة به إلى المتهم الثانى وسلمه له، وبدوره أخذه الأخير وسافر به لمحافظة البحيرة، وتركه لدى شقيقته وعاد للقاهرة مرة أخرى، وبعدها قاموا بالاتصال بوالد المجنى عليه وطلب فدية مليون ونصف مقابل إعادته، وأمرت النيابة بحبس المتهمين 4 أيام على ذمة التحقيقات.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا