استقالة أصغر وزيرة في السويد بعد ضبطتها تقود سيارتها تحت تأثير الكحول

قدمت وزيرة التعليم العالي السويدية استقالتها من الحكومة بعد أن أوقفتها الشرطة أثناء قيادة سيارتها تحت تأثير الكحول .
وقالت الوزيرة عايدة هادزياليتش في مؤتمر صحفي اليوم ، إن الشرطة أوقفتها مساء الخميس الماضي في مدينة مالمو وأجرت لها تحليلا للدم أثبت وجود كحول بنسبة 0.02 في المئة وهي نسبة غير قانونية في السويد.
وأصبحت هادزيالتيش، المولودة في البوسنة والهرسك، أول وزيرة مسلمة في الحكومة السويدية التي تولت السلطة في عام 2014.
وتواجه هادزيالتيش عقوبة السجن 6 أشهر.
وتحدثت الوزيرة البالغة من العمر 29 عاما التي تواجه عقوبة السجن 6 أشهر مع رئيس الوزراء ستيفان لوفين عن "غلطة عمرها"، في إشارة إلى الواقعة، قبل أن تعلن استقالتها من الحكومة.
يذكر أن الدول الأوروبية قيودا شديدة على القيادة تحت تأثير الكحول وتسمح بنسبة أقل بأكثر من النسبة المسموح بها في الولايات المتحدة.
 
 

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا