سعيد الكفراوى: ما يحدث فى المجتمع يشبه مسرحية المخططين ليوسف إدريس

قال القاص سعيد الكفراوى، إن الاختيارات لتنميط أراء الناس وممارسة سلطات الحكم لأفعال ضد ما يعتقده جمهور الشعب، مضيفا أن كل من أبدى رأيا فى الخطبة الموحدة كان ضد ذلك باعتبار هذا الاختيار ضد حرية الناس فى التعبير وحرية شيوخ الجوامع فى القول المتنوع والمتعدد وحرية انفتاح الكلام الدينى على النظر لمتغيرات الحياة اليومية وبتلك الأحكام تحويل الناس لعدم المشاركة والفعل السلبى.
جاء ذلك تعقيبا على تأييد القضاء الإدارى لقرار وزير الأوقاف بشأن تعميم الخطبة الموحدة على مساجد الجمهورية، ورفض الدعاوى المقدمة للطعن على هذا القرار.
وأضاف القاص الكبير فى تصريحات خاصة لـــ"اليوم السابع" أن ما يحدث فى المجتمع يشبه مسرحية المخططين ليوسف إدريس، حيث لا اختيار ولا رأى مختلف ولا أى شكل من أشكال المعارضة، متسائلا "لماذا لا يكون للإمام رؤية دينية وثقافية وسياسية يخاطب من خلالها الناس مع الاخذ فى الاعتبار الحفاظ على قيم الدولة وما هو شرعى من قوانينها.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا