رامي لـ"رصد": مصر في عهد السيسي أصبحت حليفة للصهاينة

اكد الدكتور احمد رامي، القيادي بجماعة الاخوان المسلمين، ان السيسي ليس وسيطا بين الفلسطينيين و الكيان الصهيونى بل هو منحاز بالكلية لجانب الصهاينة و من ثم فكلماته فيما يخص الملف الفلسطينى من الممكن أن تحمل ذات المحتوى الصادر عن بعض الساسة الصهاينة.
واضاف رامي في تصريح خاص لـ"رصد" ان دور مصر بدأ في التحول من طرف ضد الصهاينه ثم إلى وسيط بين الطرفين الى ان صار فى عهد السيسي إلى حليف الصهاينه فمنذ أشهر قليلة كانت أول زيارة لوزير خارجية السيسي للقدس فى سابقة هى الأولى و العجيب انها كانت دون مقابل سياسي و هو ما يؤكد على طبيعة علاقة السيسي بالصهاينه.
كان السيسي وجّه من على منبر الأمم المتحدة في نيويورك، امس الثلاثاء، نداءً إلى الحكومة الإسرائيلية والإسرائيليين للتوصل إلى اتفاق سلام مع الفلسطينيين، واصفاً "السلام المصري الإسرائيلي بالتجربة الرائعة".
وقال السيسي في خطابه أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة: "اسمحوا لي أن أخرج عن النص من خلال هذا المنبر الذي يمثل صوت العالم بتوجيه نداء عاجل للشعب الإسرائيلي والقيادة الإسرائيلية لإيجاد حل للقضية الفلسطينية".
وأضاف: "لدينا فرصة حقيقية لكتابة صفحة رئيسية مضيئة للسلام في المنطقة، والتجربة المصرية رائعة ويمكن تكرارها مرة أخرى بحل مشكلة الفلسطينيين وإقامة دولة فلسطينية بجوار إسرائيل"، وأكد أن هذا الحل "يحفظ الأمن والأمان لكلا الدولتين ويحقق الازدهار والاستقرار".

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا