فاروق الفيشاوى وسميحة أيوب ضيفا مهرجان الإسكندرية السينمائى

وصل إلي مقر إقامة ضيوف مهرجان الاسكندرية السينمائي في دورته الـ 32، النجوم فاروق الفيشاوي والفنانة القديرة سميحة ايوب والفنانة سميرة عبد العزيز والسيناريست محفوظ عبد الرحمن ونرمين الفقي وآيتن عامر ونقيب السينمائين مسعد فودة وخالد عبد الجليل رئيس جهاز الرقابة والمخرج محمد عبد العزيز.
وتنطلق اليوم الأربعاء فى الثامنة مساء، فعاليات الدورة 32 لمهرجان الإسكندرية السينمائى لدول حوض البحر المتوسط برئاسة الكاتب والناقد الأمير أباظة رئيس الجمعية المصرية لكتاب ونقاد السينما ورئيس المهرجان، وبحضور الكاتب الكبير حلمى النمنم وزير الثقافة ومحافظ الإسكندرية اللواء دكتور رضا فرحات.
يتضمن حفل الافتتاح الذى يخرجه هشام عطوة عرض أوبريت "من غير مقاومة مقدرش أعيش" بمشاركة 12 راقصا وراقصة، وهو من كلمات الشاعر الغنائى مصطفى الضمرانى والذى سبق وقدم الأغنية الشهيرة "متقولش أيه ادتنا مصر"، وألحان كريم عرفة وديكور محمد جابر واستعراضات مصطفى حجاج.
وتدور فكرة الاستعراض حول أحد محاور الدورة 32 للمهرجان وهى "السينما والمقاومة"، وذلك من خلال تقديم نماذج من بعض الأعمال السينمائية التى أبرزت دور المقاومة ضد المستعمر مثل أفلام "الناصر صلاح الدين"، و"عمر المختار"، و"جميلة بوحريد" و"ناصر 56".
ويعرض فى ليلة الافتتاح فيلم "حظ سعيد يا جزائر" إخراج فريد بن تومى، وتدور قصته حول صديقين منذ الطفولة سام وستيفان وهما شركاء فى إدارة شركة صغيرة لصناعة الزلاجات، وقام بأداء شخصية "سام" الممثل "سامى بوعجيلة".
ويتنافس فى الدورة الـ32، والتى تستمر منذ اليوم الأربعاء وحتى 27 سبتمبر الحالى، والتى تحمل اسم النجمة يسرا، عدد من الأعمال المصرية التى يتوقع لها أن تجد صدى واسعا وردود فعل جيدة بالمهرجان، وهو ما يؤهلها للحصول على جوائز المهرجان الذى يكرم عددا من النجوم هم الفنان الكبير يوسف شعبان والمخرج محمد راضى ومدير التصوير سمير فرج والمنتج محسن علم الدين، إضافة إلى عدد من المخرجين المتميزين من العرب منهم المخرج السورى عبد اللطيف عبد الحميد والمخرج التونسى رشيد فرشيو، والمغربى المخرج حكيم بلعباس والجزائرى المخرج مرزاق علواش والفنان السورى غسان مسعود.
ينافس على جائزة عروس البحر فيلم "روج" وهو الفيلم المصرى الوحيد المشارك بالمسابقة الكبرى، ويتنافس مع عدد كبير من الأفلام منهم الإسبانى "الغذاء والمأوى" وفيلم "حياة الليل" من سيلوفينيا "وتحملنى" من كرواتيا "وكروم" من ألبانيا، "وضفاف النهر" من اليونان "والحمار الطائر" من إيطاليا "وبوريك" من قبرص وغيرها من الأعمال، وهو الفيلم الذى يدور حول كيفية رؤية جمال أنفسنا مهما كانت مليئة بالعيوب، من خلال علاقة مختلفة بين وفاء التى تعمل فى مركز تجميل ومحسن الذى يلتقى بها فى آخر دقائق حياتها، وهو الفيلم الذى تقوم ببطولة التونسية فاطمة ناصر وأمير صلاح الدين وحسن حرب، ويورا محمد وعدد من الفنانين الشباب، وهو من تأليف أمير نسيم، وأحمد عبد الوهاب، وإخراج جون إكرام.
يشارك فى المهرجان 29 دولة وضيف شرف المهرجان من دول البحر المتوسط اليونان، وضيف شرف السينما والمقاومة هم سوريا والجزائر وفلسطين، ويتكون برنامج المهرجان من القسم الرسمى والذى يضم مسابقة دول البحر المتوسط للأفلام الطويلة، حيث تمنح جوائز تمثال عروس البحر لأحسن فيلم وجائزة خاصة من لجنة التحكيم، إضافة إلى جائزة يوسف شاهين لأحسن مخرج وجائزة نجيب محفوظ لأحسن كاتب سيناريو، وجائزة عمر الشريف لأحسن ممثل وجائزة فاتن حمامة لأحسن ممثلة، وجائزة أحسن إنجاز فنى وجائزة كمال الملاخ لأحسن مخرج عمل أول أو ثان.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا