متحدث عسكرى: خطف أجانب فى ليبيا يحمل بصمات القاعدة

قال المتحدث العسكرى باسم القوات المسلحة الليبية أحمد المسمارى أمس الثلاثاء (20 سبتمبر أيلول) أن حادثة خطف ثلاثة أجانب فى ليبيا تحمل بصمات تنظيم القاعدة.
وكان قومانى محمد صالح رئيس بلدية غات صرح أمس الثلاثاء أن إيطاليين اثنين وكنديا خطفوا بين بلدتى غات وتهالا قرب الحدود مع الجزائر فى وقت مبكر يوم الاثنين 19 سبتمبر لوأضاف أن الثلاثة كانوا يعملون فى مشروعات بمطار.
وتنشط العديد من الجماعات المسلحة والإجرامية فى الصحراء الشاسعة فى جنوب ليبيا. ولمتشددين إسلاميين على صلة بتنظيم القاعدة وجود منذ فترة طويلة على الحدود بين ليبيا والجزائر.
وأفادت تقارير إعلامية محلية أن الثلاثة كانوا يعملون فى فرع ليبى لشركة كونراتى انترناتسونالى كوستروتسيونى ورفضت الشركة التعليق عند الاتصال بها.
وقال المسمارى "قامت مجموعة إرهابية..عصابة إجرامية -برغم أن هذه العملية تحمل بصمات تنظيم القاعدة- قامت بخطف اثنين عمال من ايطاليا وعامل من كندا يقومون بالعمل فى مطار غات .."

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا