شاهد.. إعلان ألمانى عن "الحجاب" يثير الجدل على الإنترنت

فى ظل تزايد حالات التمييز ضد النساء المسلمات اللاتى يرتدين الحجاب والنقاب فى الأماكن العامة بألمانيا، تم إعادة نشر مقطع فيديو لإعلان ألمانى تظهر فيه امرأة شقراء الشعر ترتدى الحجاب على مواقع الإنترنت، ويهدف ذلك الفيديو الدعائى إلى تشجيع المواطنين فى ألمانيا على التأقلم والتكيف مع المسلمين؛ وهو ممول من قبل منظمة "اليونسكو".

ويبدأ الفيديو بالنص القائل :"النساء التركيات يرتدين الحجاب"، حيث تظهر امرأة شقراء الشعر فى الإعلان لتستدير وتقول :"أنا أيضا.. جميلة"، استمتع بالاختلاف، وابدأ بالتسامح".

وبالرغم من أن الفيديو نُشر لأول مرة عام 2011، إلا إن إعادة نشره مؤخرا أثارت جدلا واسعا على مواقع الإنترنت، كما تعرض لانتقادات واسعة من قبل عدد من مستخدمى الإنترنت، وعبر أحد المستخدمين عن رفضه لهذا الفيديو بوصفه له على موقع "تويتر" بأنه "دعاية معادية للألمان"، وذلك وفقا لما ذكرت شبكة "روسيا اليوم" الإخبارية.

ويأتى ذلك الفيديو فى الوقت الذى ترتفع فيه حدة التوتر بين المواطنين الألمان والمهاجرين المسلمين، خاصة بعد استقبال العاصمة "برلين" لأكثر من مليون لاجئ خلال العام الماضى، فضلا عن تعرض عدد من النساء المسلمات لمعاملات عنصرية من قبل بعض المؤسسات والمواطنين فى ألمانيا، فعلى سبيل المثال طردت بلدية مدينة ألمانية قبل أقل من شهرين امرأة محجبة من يوم عملها الأول لرفضها نزع الحجاب، كما قام صاحب مطعم فى شمال ألمانيا بطرد امرأة مسلمة الأسبوع الماضى، لرفضها خلع النقاب.

والجدير بالذكر أن استطلاع أجرى الشهر الماضى أظهر أن 30% من الألمان يريدون منع النقاب فى الأماكن العامة، فى حين أن 51% يرغبون بحظر ارتدائه نهائيا، فيما فرض حزب المستشارة الألمانية "أنجيلا ميركل" حظر على ارتداء النقاب فى الأماكن العامة، مشيرا إلى أن النقاب لا يساعد المسلمين على الاندماج فى المجتمع الألمانى.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا