الخارجية السورية: لا نحتاج مواعظ كي مون

قال مسئولون بوزارة الخارجية السورية، في بيان، الأربعاء، إن الشعب السوري ليس في حاجة إلى “مواعظ” الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، الذي وصفته بأنه “صاحب فضيحة سحب التقرير الذي أدان السعودية مقابل حفنة من الدولارات،” على حد تعبيره، في إشارة إلى حذف الأمم المتحدة المملكة العربية السعودية والتحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن بقيادة المملكة من القائمة السوداء في تقريرها السنوي عن الأطفال والصراع المسلح الذي غطي عام 2015.
وأضافت الخارجية في بيانها أن “الشعب السوري الذي يناضل منذ أكثر من خمس سنوات ضد الارهاب هو صاحب الحق الحصري في تقرير مستقبله ولا يحتاج الى عظات بان كي مون صاحب فضيحة سحب التقرير الذي أدان السعودية مقابل حفنة من الدولارات،” مؤكدة أن الشعب السوري “هو صاحب الحق الحصري في تقرير مستقبله”، حسبما نقلت وكالة الأنباء السورية الرسمية “سانا”.
واتهم البيان كي مون بأن “الأمم المتحدة انحرفت في عهد بان كي مون عن دورها في إيجاد حلول عادلة للمشاكل الدولية القائمة ولم تستطع طيلة فترة ولاية بان كي مون أن تحل أي مشكلة دولية بل كانت اتهامات وصرخات الشعوب المظلومة لدور الأمم المتحدة المنحاز للدول المهيمنة المعروفة مدوية في كل أنحاء العالم احتجاجاً على مواقف الأمم المتحدة وبان كي مون”.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا