"البيطريين" تطالب "الوزراء" بتطوير المجازر لاعتماد الاتحاد الأوروبى لها

رحب الدكتور خالد العامرى نقيب الأطباء البيطريين، بقرار المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء، بتشكيل لجنة لإعداد دراسة بشأن المجازر، من حيث عددها وطبيعتها وتبعيتها الإدارية والمالية وحالتها من جميع النواحى، وتطويرها، مطالبا بتطويرها بمستوى عالمى، لتحصل على اعتماد الاتحاد الأوروبى لها، مشيرا إلى أن ذلك سيترتب عليه قيام صناعات من مخلفات المجازر كصناعة "الهنكات"، والتى يمكن تصدريها للاتحاد الأوروبى.
وطالب العامرى، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع" رئيس الوزراء بوضع 1765 وحدة بيطرية "منهارة"، على حد وصفه، على أجندة الدولة والعمل على تطويرها، لافتا إلى أن تلك الوحدات تواجه أزمة حيال تفرقها بين وزارتى الزراعة والتنمية المحلية، مؤكدا أن سلامة الغذاء آمن قومى، وأن الأطباء البيطريين لديهم الإصرار على تقديم غذاء آمن للمواطنين.
وأضاف نقيب الأطباء البيطريين، أن تشكيل اللجنة لن يثنينا عن مواصلة المطالبة بعملية فصل التؤام المشوه، الذى يجمع بين الطب البيطرى ووزارة الزراعة، نظرا لأن البيطريين هم الوحيدين القادرين على تطوير ملف الطب البيطرى، ودعم الاقتصاد من خلال وضع سياسات جاذبة للاستثمار، وفتح مدن جديدة للدواجن، وتخطيط جديد لها، بعيدة عن خطوط سير الطيور المهاجرة، بجانب وقف تفشى الأمراض بين الحيوانات، وانتقالها للإنسان.
من ناحية أخرى، استنكر العامرى، مستوى التدريب الحالى للبيطريين، مشيرا إلى أن وزارة الزراعة لديها 5 مراكز للتدريب فقط، قائلا:" التدريب فى أسوء مراحلة، نتيجة لعدم إلمام وزارة الزراعة لأهمية ذلك الملف، وضرورة تطويره".
وكان المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء، قد أصدر قراراً بتشكيل لجنة لإعداد دراسة بشأن المجازر، من حيث عددها وطبيعتها وتبعيتها الإدارية والمالية وحالتها من جميع النواحى، مع وضع مقترحات لرفع كفاءتها، وتطويرها وتحسينها، ووضع تصور يمكن تنفيذه مستقبلاً بشكل حضاري واقتصادى، في إطار خطة الدولة للنهوض بالمجازر وزيادة طاقتها الاستيعابية، ورفع كفاءتها، لتحقيق أعلى جودة من اللحوم الناتجة منها، مع الاهتمام بتطبيق القواعد والمعايير الدولية الخاصة بعمل المجازر، وتفعيل دور الخدمات البيطرية.
ومن المقرر أن تضم اللجنة ممثلين عن وزارات الزراعة، (مقرراً للجنة)، والتنمية المحلية، والصحة والسكان، والتموين والتجارة الداخلية، وممثلين عن هيئة الرقابة الإدارية، والهيئة الهندسية للقوات المسلحة، والهيئة العامة للخدمات البيطرية، كما يكون للجنة أن تدعو لحضور اجتماعاتها من ترى الاستعانة به من ذوى الخبرة والمتخصصين.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا