سقطة مهنية.. التليفزيون الرسمي يذيع حديثاً قديماً لـ «السيسي».. ويؤكد: ضمن لقاءاته بالأمم المتحدة.. و«رئيس ماسبيرو» تعتذر وتقيل رئيس قطاع الأخبار

في واقعة هي الأغرب من نوعها ارتكب التليفزيون المصري جريمة بحق الرئيس عبد الفتاح السيسي حيث قام بإذاعة حديث قديم بدون داعٍ وبدون إبداء الأسباب، الأمر الذي دفع رئيسة ماسبيرو للاعتذار وإقالة رئيس قطاع الأخبار.

وكشف الإعلامي أحمد موسى عن وقوع التليفزيون المصري في خطأ كبير حيث أعاد إذاعة حوار الرئيس السيسي مع شبكة بي بي سي الأمريكية والذي أجراه العام الماضي على أنه حوار ضمن الزيارة الحالية له إلى الولايات المتحدة لحضور الجمعية العامة للأمم المتحدة.

وأوضح "موسى"، خلال حلقته ببرنامج "على مسئوليتي" الذي يقدمه على شاشة قناة "صدى البلد"، أن "جميع المواقع والقنوات نقلت عن التليفزيون المصري الحوار، مضيفاً أن "بعض المواقع بدأت تنشر تعليقات بأن المذيعة أحرجت الرئيس".

وتساءل "موسى" عن الرقابة في ماسبيرو قائلا: "مين اللي بيتابع "، مضيفا: "شغل رئيس الجمهورية يكون مسئول عنه رئيس التحرير واللي بيغلط يتفور"، مؤكدا أنه "لا يجوز الاعتذار بالخطأ في هذا الأمر الذي وصفه بالجريمة".

ومن جانبه اعتذر اتحاد الإذاعة والتليفزيون المصري عن الخطأ الذي قام به قطاع الأخبار بإذاعة حديث قديم لرئيس الجمهورية.

كما قررت صفاء حجازي رئيس اتحاد الإذاعة والتليفزيون إقالة رئيس قطاع الأخبار وتكليف نائبه "خالد مهني" بالقيام بتيسيير أعمال رئاسة القطاع لحين تعيين رئيس جديد .

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا