وكيل لجنة الصناعة بالبرلمان: الحكومة قد تلجأ لتخفيض سعر الجنيه مرة أخرى

قال النائب محمد بدراوى، وكيل لجنة الصناعة بالبرلمان، إن الحكومة والبنك المركزى لم ينجحوا فى وجود سعر صرف واحد للدولار، مشيرا إلى أن السعر الرسمى للدولار أصبح ورقى غير موجود على أرض الواقع، لافتا أنه كان يجب على الحكومة توحيد سعر الصرف.
وأضاف وكيل لجنة الصناعة، لـ"اليوم السابع" أن تعويم الجنيه يتطلب أدارة واضحة من البنك المركزى والحكومة ، تتمثل فى الاحتياجات الدولارية، وما هى وسائل التى تتبعها الحكومة لجذب الدولار؟، مشيرا إلى أن قوى العرض والطلب هى التى تحدد سعر الدولار.
وأشار بدراوى، إلى أن هناك سعر ورقى للدولار منذ 6 شهور لا علاقة له بالسوق والأسعار، موضحا أن سعر الصرف غير واضح المعالم، وأن السوق الموازية، هى التى تدير سعر الصرف فى السوق، مؤكدا أن البنك المركزى لم يتعامل مع الأزمة بشكل متحرك، متوقعا أنه قد تلجاء الحكومة مرة أخرى إلى تخفيض الجينه إلى 15%، مشيرا إلى أن هذا الإجراء ستتخذه الحكومة لحين تدفق الدولار من قرض صندوق النقد الدولى.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا