مدينة إسبانية تتراجع عن قرارها بحظر ارتداء الحجاب

تراجعت السلطات المحلية في مدينة بالنسية الإسبانية عن قرارها السابق القاضي بحظر ارتداء الحجاب في المدارس.

وسُمح للطالبة تقوى رجب بالعودة إلى المدرسة بعد أسبوع من حرمانها من الحضور لرفضها خلع الحجاب.

وقالت السلطات المحلية في مدينة بلنسية، أمس الاثنين، إن الطالبة تقوى رجب، البالغة من العمر 22 عاما، سيُسمح لها بارتداء الحجاب داخل الصف في مدرستها بنليور الثانوية، حيث تدرس السياحة في فصول مسائية.

وكانت المدرسة قد قالت لتقوى إنها لا يمكنها حضور المحاضرات لعدم التزامها بقواعد الزي المعمول بها في المدرسة منذ عام 2009 والتي تحظر على الطلاب ارتداء أي غطاء للرأس.

وكانت السلطات المحلية قد قضت في بادئ الأمر أن للمدرسة الحق في وضع قواعدها الداخلية، وأنه لا يمكن لإدارة التعليم في بلنسية التدخل في الأمر.

وقالت إدارة التعليم في بلنسية إنها توصلت إلى قرارها بناء على محادثات "مع العديد من الجهات الإدارية والاجتماعية".

كما أعلنت السلطات أنها ستضع مجموعة من القواعد فيما يتعلق بالزي المناسب في المدارس في الإقليم.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا