في مثل هذا اليوم.. مأساة مورينيو الأولى مع تشيلسى.. هل تتكرر مع اليونايتد؟

أُقيل البرتغالى جوزيه مورينيو من تدريب نادى تشيلسى الإنجليزى للمرة الأولى فى مثل هذا اليوم قبل 9 سنوات، بعد فشله فى تحقيق الفوز خلال 3 مباريات متتالية.
ويبدو أن المدرب البرتغالى قريباً من مأساة تشيلسى الأولى خلال الموسم الجارى، مع نادى مانشستر يوناتيد بخسارته 3 مباريات متتالية، كانت الأولى فى مواجهة مانشستر سيتى يوم 10 سبتمبر الجارى بمنافسات الجولة الرابعة من الدوري الانجليزي الممتاز والتى انتهت بفوز مان سيتى بنتيجة 2-1.
وجاءت الهزيمة الثانية لمانشستر يوناتيد فى مواجهة نادى فينورد الهولندى بمنافسات الجولة الأولى من الدوري الأوروبي والتى انتهت بفوز فينورد بهدف نظيف.
وجاءت الهزيمة الأخيرة لنادى مانشستر يوناتيد خلال الاسبوع الماضى بالجولة الخامسة من منافسات الدوري الإنجليزي الممتاز من نادى واتفورد الانجليزى بنتيجة 3-1، فى المباراة التى أقيمت أول أمس الأحد.
وأشارت الصحف الإنجليزية اليوم الثلاثاء إلى توقعات بتكرار مأساة المدرب البرتغالى مع نادى تشيلسي، واقتراب رحيله عن أولد ترافورد بعد الحرب التى شنها ضده جماهير الشياطين الحمر بعد الهزيمة الأخيرة التى ضربت مانشستر يونايتد من نادى واتفورد.
جدير بالذكر أن الكاميرات كانت قد رصدت المدرب البرتغالى خلال مغادرته للفندق الذى اقام به قبل مباراة واتفورد، وكانت ملامح الغضب والحزن والاستسلام تظهر على وجهه مما زاد الشكوك حول اقتراب رحيله عن الشياطين الحمر..

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا