الرئيس البرازيلي: الأمم المتحدة اقتصر دورها على الشجب والتنديد.. فيديو

قال الرئيس البرازيلي المؤقت ميشال تامر، إن البرازيل تأتي للأمم المتحدة بانفتاح على العالم كما أن دولتنا قائمة على التنوع ونؤمن بالحوار وننهض بالمبادئ التي أسست لأجلها ونحن في أشد الحاجه لتأسيس مبدأ الحوار.

وأضاف "تامر"، خلال كلمته بالاجتماع الـ71 للجمعية العامة بالأمم المتحدة اليوم: "عالمنا يسوده عدم الاستقرار وتعاني الدول من عجز في النظام نتيجة الصراعات الإقليمية والتطرف، مُضيفًا: "تواجهنا تحديات جديدة ونواجه مأساة اللاجئين والمناطق الساخنة تزداد ولا تزول"، مُضيفًا ان انعدام قدرة منظمة الأمم المتحدة يفاقم من وتيرة الدمار في الكثير من البلدان والضعف المجتمعي يشتعل من الرهبة"، مُضيفًا: "نخشى عودة الإرهاب والمتطرفون يزداد شعبيتهم في بعض البلدان، ونحن بحاجة للمزيد من الضوابط".

وتابع: ننادي بالمبادئ ولا نتخلي عن مصالحنا، نتمنى للعالم السلام واحترام الإنسان والتنمية المستدامة، نريد أن نعيش في عالم تسود فيه الحقوق على القوة فيه وئام بين الأمم، نريد منظومة الأمم المتحدة تكون قادرة على حل المشكلات ينبغي أن يكون لها صدى في جميع البلدان، لا يمكن للأمم أن تقتصر على دور المراقبة وتصدر الشجب والتنديد، يجب أن تكون مصدر للحلول الفعالة".

واستطرد: "علينا اصلاح مجلس الأمن ونتجاوز العقبات التي تحول دون الإصلاح"، مُشيرًا إلى البطالة واللاجئين والهجرة والسلاح النووي، مُشددًا على ضرورة الوصول لحل في القضية الفلسطينية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا