3 قرارات للجنة الرياضة بالبرلمان.. تكريم أبطال مصر فى دورتى الألعاب الأولمبية والبارالمبية.. ومخاطبة رئيس الوزراء لاستضافة مصر لأولمبياد 2028.. والتشديد على عودة الجماهير للملاعب خلال 3 أشهر

اتخذت لجنة الشباب والرياضة بمجلس النواب، خلال اجتماعها اليوم الثلاثاء، برئاسة المهندس فرج عامر، 3 قرارات هامة تتعلق بعودة الجماهير للملاعب، وتكريم الأبطال المصريين الفائزين فى دورتى الألعاب الأولمبية، المقامة فى ريو دى جانيرو، والألعاب البارالمبية، وأخيراً مطالبتها لرئيس مجلس الوزراء المهندس شريف إسماعيل، بتبنى فكرة تنظيم الدورة الاولمبية عام 2028.
وفى البداية، أكد أعضاء اللجنة على ضرورة عودة الجماهير إلى الملاعب المصرية خلال 3 أشهر على أقصى تقدير، مشددين على أهميه التزام الجهات المعنية وتتمثل فى وزارتى الداخلية والشباب واتحاد كرة القدم والأندية، تنفيذ اشتراطات النيابة العامة فى هذا الشأن واتخاذ الإجراءات اللازمة للحفاظ على أمن وسلامة جميع عناصر المنظومة الرياضية.
أما القرار الثانى الذى اتخذته اللجنة خلال اجتماعها اليوم يتمثل فى تكريم الأبطال المصريين الفائزين فى دورتى الألعاب الأولمبية المقامة فى ريو دى جانيرو، والألعاب البارالمبية، مؤكدة إنها ستخاطب الدكتور على عبد العال، رئيس مجلس النواب، لتكريم الأبطال المصريين خلال انعقاد الجلسات العامة أيضاً.
وطالبت اللجنة فى هذا الصدد، وزارة الشباب والرياضة بمساواة مكافآت ذوى الاحتياجات الخاصة بنظرائهم من الحاصلين على ميداليات فى دورة الألعاب الأولمبية.
أما القرار الثالث الذى أعلنت عنه اللجنة، يتمثل فى مطالبتها رئيس مجلس الوزراء المهندس شريف إسماعيل، بتبنى مقترحها تنظيم الدورة الاولمبية عام 2028 لاسيما إنها ستقام بالقارة الإفريقية.
وأكدت اللجنة خلال اجتماعها اليوم الثلاثاء، أن مصر بما تملكه من ريادة فى البنية الأساسية، مؤهلة للفوز بشرف تنظيم الحدث الدولى، مشيرة إلى أن تنظيم الدورة بمصر سيعود بمكاسب اقتصادية وسياسية واجتماعية كبيرة.
وفى هذا الصدد، طالب النائب ياسر البطيخى، اللجنة بأهمية تعهد الحكومة تلافى أخطاء "صفر المونديال" وخسارة مصر تنظيم كأس العالم سنة 2010، وذلك عند إعدادها ملف مطالبتها بتنظيم الأولمبياد 2028.
فيما طالب فرج عامر، رئيس اللجنة، النواب بطرح رأيهم فى إدماج مطلب "البطيخى" ضمن خطابها للحكومة، والذين أكدوا رفضهم ذلك الطرح لأنه يفتح جرح جديد مر عليه سنوات.
وبرر "البطيخى" مطلبه قائلًا: "لو إحنا بعتنا الخطاب من غير ما نقول نتلافى سلبيات 2010 الناس حتربط على طول طلبنا بتنفيذ الأولمبياد فى 2028 باللى حصل بصفر المونديال".
ومن جانبه، أعرب النائب رضا البلتاجى، الحكم الدولى وعضو اللجنة، عن رفضه المقترح باستضافة مصر للأولمبياد فى سنة 2028.
وقال فى تصريحات للمحررين البرلمانيين، عقب الاجتماع: "احنا معندناش بنية أساسية، الأول نبنى الإنسان بعد كدا ننظم الأولمبياد.. إحنا بنتكلم عن 2028 أى بعد أكثر من 10 سنوات، وهذه السنوات فى عمر التاريخ لحظة".
وتابع: "احترم جدًا رأى الأغلبية.. وأنا أول واحد فى العالم أحب أن إحنا نقيم الأولمبياد فى مصر لكنه أمر صعب ومحتاج سنين".
وانتهى اجتماع اللجنة على مخاطبة الحكومة للتحضير لاستضافة مصر لدورة الالعاب الأولمبية 2028، لما لمصر من بنية أساسية تؤهلها لذلك، وذلك دون أن يدرجوا فى البيان أزمة "صفر المونديال".
كما حسمت اللجنة خلال اجتماعها، المواد الخلافية فى مشروع قانون "الشباب"على أن يتم إعداد التقرير النهائى الاجتماع المقبل بشأن مشروع القانون لرفعه لرئيس مجلس النواب، وفى مقدمتها الاستقرار على وضع حد أدنى لسن المرشح لعضوية مجلس إدارة الهيئة الشبابية من الشباب بـ"25 عاما"، ويتكون مجلس الإدارة من عدد لا يقل عن خمسه ولا يزيد عن 15 من بين المستوفين لشروط الترشح التى تحددها لائحة النظام الأساسى للهيئة الشبابية على أن يخصص نسبة لا تقل عن 25% من هذه المقاعد للشباب من الجنسين.
وانتهت اللجنة خلال اجتماعها، إلى حسم المادة (18) من مشروع القانون، والخاصة بمدة مجلس إدارة الهيئة الشابية حيث فضلت عدم النص على مدة محددة على اعتباره حق للجمعية العمومية تقرر من خلاله مصير مجلس الإدارة بالبقاء أو انتخاب مجلس إدارة جديدة.
ووافق أعضاء اللجنة على منح أعضاء الجمعية العمومية حق التصويت الالكترونى على لائحة النظام الأساسى للهيئة الشبابية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا