من مدينة ذكية تحت الماء لـ تلسكوب الصين.. 4 مشاريع تكنولوجية ستغير العالم

يمتلئ العالم بالمشاريع الضخمة والتى لعبت خلالها التكنولوجيا دورا كبيرا للغاية، ليس فقط فيما يتعلق بالأدوات المستخدمة للإنشاء، ولكن لكونها قائمة بذاتها على التكنولوجيا الحديثة فى محاولة منها لتوفير الراحة للبشر حول العالم، والتى توضح كيف يمكن استثمار مليارات الدولارات فى أشياء بسيطة مثل الطرق ووحدات الواى فاى لجعل حياة الجميع أفضل، وفيما يلى نرصد بعض المشاريع التى من شأنها تغيير حياة البشر فى المستقبل سواء بشكل مباشر أو غير مباشر:
*تلسكوب الصين العملاق
تعمل الصين حاليا على إنشاء تليسكوب "بينجتانج" والذى يعتبر ثانى أكبر تلسكوب لاسلكى فى العالم، ويبلغ حجمه حوالى 500 متر، ومن شأن هذا التلسكوب المساعدة فى البحث عن الكائنات الفضائية واستكشاف الفضاء والعثور على النجوم البعيدة، ويتكون التلسكوب من 4450 عاكس ضخم الحجم، يغطون نفس المساحة اللازمة لإنشاء 30 ملعبًا لكرة القدم.
*مدينة جوجل الذكية:
تستعد شركة Alphabet الشركة الأم لعملاق محركات البحث جوجل لوضع خطة لإنشاء "مدن ذكية"، ومناطق معاد تطويرها تسمح بوصول كافة السكان الموجودين بها للإنترنت بشكل بسيط للغاية، كما أنها تسعى لتعتمد هذه المدن على الطاقة المتجددة النظيفة بالكامل، بالإضافة إلى توفير أحدث التقنيات الآلية فى جميع أنحاء الولايات المتحدة الأمريكية.
*المدينة الذكية "ونغودو":
تقع بكوريا الجنوبية على مساحة 1500 فدان من الأراضى المواجهة للبحر، وقد تم الانتهاء من إنشائها فى 2015، وتتضمن المدينة اتصال شبه كامل بالإنترنت لسكانها البالغ عددهم 67 ألف شخص، كما تتيح لهم العديد من الخيارات الذكية فيما يتعلق بطبيعة حياتهم فى هذه المدينة الذكية.
-مدينة Aequorea تحت الماء:
تم تصميم هذا المشروع من قبل المهندس المعمارى البلجيكى "فنسنت كاليبو"، وهو عبارة عدة مبانٍ مستقبلية موجودة فى المحيط على عمق 1 كم، وسيتم بناؤها قبالة سواحل "ريو دى جانيرو"، وسيتم استخدام الطابعات ثلاثية الأبعاد لإنشاء كافة أجزاء المدينة، وستوفر كافة الخدمات التى تعتمد على التكنولوجيا الذكية.
*أطول ناطحة سحاب فى العالم
فيما تعمل حاليا شركة AMBS على بناء ناطحة سحاب "العروس" والتى تقع فى محافظة البصرة العراقية، ومن المنتظر أن يكون أعلى برج فى العالم بارتفاع 1152 مترا عن سطح البحر، وسيتم تغطيته بمظلة من ألواح الزجاج المصقولة لتوفير الظل للطوابق الأدنى بالبرج من ناحية، ولاستغلال الطاقة الشمسية لتوفير كافة الطاقة التى يحتاجها البرج ليصبح أحد المبانى التى تعتمد بالكامل على الطاقة النظيفة المتجددة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا