تعرف على "ابتسامة" تحية كاريوكا التي سببت أزمة لصلاح أبوسيف

فى الذكرى الـ17 لرحيل الفنانة تحية كاريوكا نرصد اهم الملامح الفنية والمهنية لها والتي قد تكون غائبة عن الكثيرين من محبيها وعشاقها فهي بلا شك كانت فنانة استثنائية استحقت النجاح والشهرة والانتشار الذي حالف مشوارها.

لم تكن فنانة عادية أو نجمة تكتفي بأداء دورها بصورة مبهرة فقط بل تميزت الفنانة الشاملة تحية كاريوكا بالعديد من الصفات التي أهلتها لأن تكون فنانة ذات مدرسة منفردة في الرقص الشرقي والأداء التمثيلي أيضا.

صفاتها المهنية كانت عاملا كبيرا في انتشارها وشهرتها وبجانب هذه المهنية والحرفية في التمثيل كانت هناك ملامح خاصة انفردت بها كاريوكا فقد تميزت بابتسامتها التي لم تكن تفارق ملامحها نهائيا هذه الابتسامة التي كانت تعلو وجهها سببت مشكلة وازمة للمخرج صلاح ابو سيف عند اخراجه فيلم "شباب امرأة" والتي جسدت فيه شخصية "شفاعات" تلك المراة اللعوب المسيطرة الشهوانية التي تسيطر علي الشاب القروي "إمام" الذي جسد شخصيته الفنان شكري سرحان .

هذا الفيلم الذي اعتبر السادس ضمن قائمة 100 فيلم مصري يشارك في المسابقة الرسمية لمهرجان "كان" الفرنسي حيث سافر الي فرنسا بعثة فنية من طاقم العمل للمشاركة في فعاليات المهرجان وتمثيل مصر به .

مخرج الفيلم صلاح ابو سيف وجد امامه عقبة كبيرة اثاء تصوير مشاهد الفيلم نتيجة لابتسامة كاريوكا التي كانت لاتفارقها اطلاقا وخاصة عندما كان يهم لصوير مشهد الغضب كان يجد ابتسامتها تغلب علي ملامح الغضب مما يفسد هذا المشهد ويبعه عن المصداقية .

وفي كتاب صلاح ابو سيف "صلاح ابو سيف ..وحوارات هاشم النحاس" كشف عن حيلته للسيطرة علي تلك الابتسامة فقال "في لحظات غضبها كنت اجدها تبتسم وتعلو الابتسامة ملامحها وكان علي ان ابعد تلك الابتسامة وخاصة في مشاهد الغضب التي تتطلب الحزم والشدة فلجاءت الي حيلة خبيثة تنقذني وتنقذ مشاهد الفيلم كله فذهبت الى مدير انتاج الفيلم وكان شاب لطيف ولكني اسندت اليه مهمة خبيثة بان يقوم باستفزازها واثارة غضبها باي شكل من الاشكال وذلك اثناء وضعها المكياج فتاتي الي التصوير وهي بهذه الشحنة والشر في عينيها وهذا بالفعل ما حدث ويستطيع الجمهور ملاحظته وخاصة في مشهد غضبها وطردها لاقارب امام واعلان زواجها منه .

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا