خبير عسكري: واشنطن تتنصل من تعهداتها بقصف «جبهة النصرة».. فيديو

قال الخبير العسكري والاستراتيجي السوري، العميد تركي الحسن، إن إعلان الولايات المتحدة عدم قدرتها على الفصل بين الفصائل المعتدلة وبين الجماعات الإرهابية هو تنصل من المسئولية التي تعهدت بها بأن تشارك في ضرب "جبهة النصرة" وأن تسلم روسيا خارطة للمواقع التي يحتلها التنظيم الإرهابي والمواقع التي تتمركز فيها الفصائل الأخرى.

وأضاف "الحسن"، خلال تصريحات تليفزيونية اليوم، الثلاثاء، أن هذا التنصل لن يفضي إلى نتيجة إيجابية، مشددا على أن "النصرة" هي "العمود الفقري" لجميع تلك المنظمات الإرهابية المقاتلة على الأراضي السورية.

وتطرق "الخبير العسكري" إلى قصف القافلة الأممية في حلب، مؤكدا أن الهدنة انتهت رسميًا منذ السابعة مساء أمس، الاثنين، متسائلا عن عدم قيام الأمم المتحدة بدفع تلك القافلة خلال الأيام السبع "مدة سريان الهدنة" عندما كان الأمر متاحًا، موضحا أن القافلة دخلت ليلا ودون تنسيق مع القيادة السورية، كما أنها دخلت بعد انتهاء الهدنة، متابعا أنها أيضا تأتي عقب القصف الغربي لمواقع الجيش السوري في "دير الزور".

وأشار إلى أن هذه القافلة لم تكن تحول مساعدات إنسانية بل أسلحة وذخائر، وإلا كانت دخلت خلال فترة سريان الهدنة، معربا عن اعتقاده أن الطيران المشترك "الروسي- السوري" هو من قصف تلك القافلة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا