وزير التعليم: المسابقات الدينية تحمي الطلاب من الأفكار الهدامة

قال الدكتور الهلالي الشربيني وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، جئنا اليوم لتكريم ابنائنا الطلاب الحافظين للقرآن، لنشجعهم على الاستمرار في التفوق ولتعميق ولائهم لوطنهم الغالي مصر.

وأوضح ان الثورة البشرية هي كنز الامة، ولذا وجب الاهتمام بها لنخرج مواطنين قادرين على العطاء لوطنه، ولذا فالوزارة تسعى دائمًا لاكتشاف الموهوبين والمتميزين و تنمية القدرة لديهم على البحث و الابتكار، ايمانا منها بحق كل كفل في الحصول على فرصة تعليم جيد.

واضاف قائلا: ان النشاط هو جزء مهم من المنهج المدرسي، لتحقيق النمو المتكامل للتلاميذ وتحقيق التربية المتكاملة، فالانشطة تساعد في تكوين مهارات واساليب تفكير لازمة لمواصلة التعليم، فالطلاب المشاركين في النشاط دائما ينجزون انجاز اكاديمي اكثر من زملائهم، ولذا فالوزارة تساعد الطلاب ممارسة الانشطة و تربي داخلهم روح التعاون و احترام الرأي ووغيرها.

وقال الهلالي ان المسابقات الدينية التي تنظمها الوزارة تساعد الطلاب على البحث و الاطلاع مع تنمية جوانب الاخلاق الكريمة و ادب الاستماع و تحمل المسئولية وحسن الاختيار.

واشار الوزير الى ان مسابقة حفظ القرآن الكريم من المسابقات المتميزة في وزارة التربية والتعليم، فهذه المسابقة تجمع القلوب على الخير و الهدى و البر و التقوى، و تربط الطلاب بكتاب الله العزيز، و تربيهم تربية روحية موصولة بالله سبحانه وتعالى و تنشئهم تنشئة اسلامية صحيحة تساعدهم على الحماية من الافكار الهدامة التي كثرت مؤخرا.

جاء ذلك خلال كلمته بحفل تكريم حفظة القرآن الكريم، من طلاب المدارس المنتمين لجميع المراحل التعليمية المختلفة، و الذي تنظمه وزارة التربية والتعليم.

ويحضر الحفل كل من الدكتور الهلالى الشربينى وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى، والدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف، والدكتور أسامة العبد رئيس اللجنة الدينية بالبرلمان، والدكتور أحمد عمر هاشم عضو هيئة كبار العلماء، هشام السنجري مسئول الانشطة التربوية والخدمات بوزارة التربية والتعليم ، وعدد من قيادات وزارة التربية والتعليم.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا