أبو الغيط يحث النرويج على دعم القضايا العربية وعلى رأسها القضية الفلسطينية



التقى السيد أحمد أبو الغيط أمين عام جامعة الدول العربية بوزير الخارجية النرويجي بورج بريند، وذلك على هامش مشاركته في اجتماعات الدورة العادية الحادية والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة.

وصرح الوزير المفوض محمود عفيفي المتحدث الرسمي باسم أمين عام جامعة الدول العربية - في بيان صحفي أصدرته الأمانة العامة بالقاهرة - بأن اللقاء تناول أخر تطورات الأوضاع في المنطقة العربية، خاصة في الدول التي تشهد نزاعات مسلحة.



وأوضح المتحدث أن الأمين العام أعرب عن تقديره للجهود النرويجية الرامية لتعبئة الجهود الدولية لمعالجة الأزمة الإنسانية التي يواجهها أبناء الشعب الفلسطيني في الأراضي الفلسطينية المحتلة، وذلك من خلال تولي النرويج لرئاسة اللجنة الدولية للمساعدات للفلسطينيين.

وأكد أبو الغيط أهمية تكثيف هذه الجهود والعمل على توفير المزيد من الدعم للفلسطينيين في ضوء تفاقم معاناتهم الإنسانية والمعيشية مع استمرار الاحتلال.

كما طالب الأمين العام الوزير النرويجي بضرورة دعم القضايا العربية الأخرى ذات الأولوية، خاصة في المحافل الدولية متعددة الأطراف، أخذا في الاعتبار العلاقات التاريخية الجيدة التي تربط الجانبين العربي والنرويجي.





من جانبه، أكد الوزير النرويجي التزام بلاده القوي بالعمل على تعبئة المزيد من المساعدات للفلسطينيين، لافتا إلى أن الحجم الحالي لما أوفي من تعهدات قدمتها الأطراف الدولية في هذا الصدد لا يزيد عن ٣٠٪‏ من إجمالي ما قدم من تعهدات.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا