تظاهر عمال العقود بطنطا للكتان للمطالبة بالتثبيت

تظاهر العشرات من العمالة المؤقتة العاملين بشركة طنطا للكتان والزيوت بمقر الشركة الكائن بقرية ميت حبيش البحرية بمركز طنطا اليوم، الثلاثاء، للمطالبة بالتثبيت.
وأغلق العمال جميع المصانع واعترضوا عن العمل، ومنعوا باقى العمال المعينين من تشغيل المصانع، وهددوا بالتصعيد حال عدم الاستجابة لمطالبهم، التى قالوا عنها مشروعة.
وقال أحد العمل رفض ذكر اسمه خوفا من بطش رئيس مجلس الإدارة على حد قوله، أنهم يحملون الشركة على أكتافهم بعد أزمتها وعودتها للدولة ويعملون ليل نهار ورواتبهم ضعيفة للغاية، وتحملوا ذلك سنوات على أمل التثبيت، لكن مماطلة مجلس الإدارة أكدت أنه لا يوجد نية من الأساس فى التثبيت والحصول على مستحقاتهم.
وقال العاملون إنهم يحملون هم الشركة على عاتقهم منذ بداية الأزمة وتشريد العمال، وزادت حمولهم بعد قرارات الفصل التعسفى والمعاشات المبكرة التى نالت معظم العاملين بالشركة، ومع ذلك ما زالت رواتبهم ضعيفة للغاية، ورئيس مجلس الإدارة يرفض مطالبهم بتأمين حياتهم ومستقبل أسرهم.
وطالب العمال مجلس الوزراء، ووزير القوى العاملة، والشركة القابضة بالتدخل والبحث فى مشاكلهم وضمان مستقبل أسرهم، والعمل على تأمينها كما يحرصون على مستقبل الشركة.
وفشلت المفاوضات الودية من قبل رئيس مجلس الإدارة فى طلباته بالعودة للعمل وفتح المصانع، وانتقل إليهم منذ قليل لجنة من القوى العاملة برئاسة وكيل الوزارة،وجار التفاوض مع العمال للعودة للعمل واللجوء للحل الودى والطرق المشروعة بعيدا عن غلق المصانع.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا