مستوطنون يهود يقتحمون «الأقصى» في حماية جنود الاحتلال

اقتحم مستوطنون متطرفون من اليهود ساحات المسجد الأقصى، صباح يوم الثلاثاء، في حراسة مشددة من جنود الاحتلال الإسرائيلى، عند باب المغاربة.

ووفقا لعدد من وسائل الإعلام في القدس، فإن قوات الاحتلال الإسرائيلى انتشرت على مختلف الانحاء حول ساحات المسجد الاقصى، وفتحت فى وقت مبكر من صباح اليوم الثلاثاء، جهة باب المغاربة، لتأمين عمليات اقتحام نفذها مستوطنون يهود متطرفون لباحات المسجد الأقصى في ظل حماية وحدات خاصة وقوات تدخل سريع، وسط تضييقات على دخول المصلين للمسجد.

وأفاد عدد من شهود العيان وفقا لوسائل الإعلام في القدس أن مجموعات كبيرة من اليهود الأمريكيين التابعين لمنظمة هارفستر الدولية اقتحموا المسجد الأقصى في ظل حراسة الشرطة الاسرائيلية ، وقد تداولوا شروحات بالإنجليزية عن "الهيكل" المزعوم.

و أضافوا أن المستوطنين يترأسهم متطرف يهودى من الحاخامات ويصاحبه مصوّر يهودى اقتحموا أيضًا المسجد، حيث يقوم المصور بتوثيق تحركاته، وقد رافقت هذه المجموعة حراسة مشددة من القوات الخاصة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا