دعوى قضائية تتهم الممثل جيم كاري بالقتل الخطأ لصديقته السابقة

أقام زوج الصديقة السابقة للممثل جيم كاري دعوى قضائية ضد كاري يتهمه فيها بتوفير دواء لا يصرف إلا بتذكرة طبية لكاثريونا وايت تسبب في وفاتها.

وفي بيان وصف كاري الدعوى التي تتهمه بالقتل الخطأ بأنها "عار" مضيفا "هناك لحظات في الحياة تجد نفسك فيها مضطرا للنهوض والدفاع عن شرفك للتصدي للشر في هذا العالم."

وتتهم الدعوى التي أقامها مارك بيرتون زوج وايت أمام محكمة لوس أنجليس العليا كاري (54 عاما) "باستغلال ثروته الضخمة ووضعه كأحد المشاهير في الحصول على دواء بشكل غير مشروع وتقديمه وهو ما سبب في هذه الحالة الوفاة."

وعثر على وايت (30 عاما) وهي خبيرة تجميل أيرلندية المولد ميتة في شقتها بلوس أنجليس في سبتمبر أيلول 2015 فيما بدا أنه انتحار.

وقال بيان كاري أيضا "لن أقبل هذه المحاولة الجبانة لاستغلالي أو المرأة التي أحببتها. مشاكل كات حدثت قبل أن ألتقي بها وللأسف فإن نهايتها المفجعة كانت خارجة عن إرادة أي أحد. آمل حقا وأن يكف الناس قريبا عن محاولة تحقيق مكاسب من ذلك وأن يدعوها ترقد في سلام."

وذكر موقع (تي.إم.زي) آنذاك أن وايت وكاري كانت بينهما علاقة عاطفية متقطعة وأنهما انفصلا في الأسبوع السابق لوفاتها. وتقول دعوى بيرتون إن وايت "كانت على علاقة جنسية مع كاري" وقت وفاتها.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا