القوات العراقية المشتركة تبدأ تحرير الشرقاط وجزيرتي الرمادي وهيت

شرعت القوات العراقية المشتركة، اليوم الثلاثاء، في عملية عسكرية لتحرير قضاء الشرقاط شمالي صلاح الدين من ثلاثة محاور وبإسناد جوي عراقي، بالتزامن مع عملية عسكرية في جزيرتي الرمادي وهيت بالأنبار غربي العراق لإنهاء سيطرة تنظيم “داعش” الإرهابي.
وأعلن القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي ، من نيويورك التي يزورها حاليا بدء مرحلة جديدة من مراحل النصر والتحرير بانطلاق عمليات تحرير الشرقاط وجزيرتي الرمادي وهيت من مسلحي “داعش”.
وقال الناطق باسم قيادة العمليات المشتركة العراقية العميد يحيى الزبيدي، في تصريح صحفي، إن القوات العراقية ستزف خلال الساعات المقبلة بشرى تحرير مناطق وقرى في الشرقاط وانها حريصة على الحفاظ على أرواح المدنيين والبنى التحتية، مشيرا الى ان العملية بدأت اليوم بإسناد من طيران الجيش والقوة الجوية العراقية.
يذكر أن المرحلة الثانية لتحرير نينوي انطلقت 18 يونيو الماضي بمشاركة قوات “مكافحة الإرهاب”‬ والفرقة المدرعة التاسعة بالجيش وقوات تابعة قيادة عمليات صلاح الدين وعمليات تحرير ‏نينوى‬ وحشد العشائر بإسناد من طيران العراق والتحالف الدولي بهدف تحرير قضاء الشرقاط بصلاح الدين وناحية القيارة جنوب ‏الموصل، وتمكنت من تحرير قاعدة “القيارة” الجوية التي تبعد 60 كم من مدينة الموصل في 9 يوليو الماضي والعديد من القري المحيطة بها، وتحرير مركز ناحية القيارة جنوب الموصل في 25 أغسطس الماضي.
وكان حيدر العبادي أعلن تحرير جزيرة الخالدية شرق الرمادي بمحافظة الأنبار بشكل كامل من قبضة تنظيم “داعش” الإرهابي ومقتل أعداد كبيرة من الإرهابيين في 27 أغسطس الماضي والتي كانت تمثل أهم نقاط الإمداد ومصدر التهديد الرئيسي للرمادي ومنها تم شن هجمات متعددة على القوات العراقية في المناطق المحررة بالأنبار.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا