لماذا استغاثت فلسطين بالعالم للوقوف بجانبها!

دعت وزارة الإعلام الفلسطينية جميع دول العالم، للوقوف بجانب الشعب الفلسطينى لعدم تكرار مذابح “صابرا وشاتيلا”، التى ارتكبتها قوات الاحتلال الإسرائيلى قبل 34 عامًا.
وأضافت الوزارة، فى بيان لها حصل “اليوم السابع” على نسخة منه، أن أيام المذبحة الحالكة، التى نفذتها ميليشيات الموت ممثلة بـ”حزب الكتائب”، بدعم من جيش الاحتلال ووزير حربه السفاح آرئيل شارون، ستظل تطارد القتلة، وتنتظر محاسبة المنفذين والمخططين لها، على جريمتهم التى استمرت 72 ساعة.
وحثت الوزارة أصحاب الضمائر الحية فى العالم، والأطر الحقوقية إلى مساندة الشعب الفلسطينى، لضمان عدم تكرار فظائع مماثلة، وبخاصة لأبناء الشعب المحاصرين بالموت والجوع والإرهاب فى مخيمات سوريا، الذين ينتظرون إنصاف الشرعية الدولية، ويتمسكون بحقهم المقدس فى العودة إلى ديارهم وفق القرارات الأممية، وبخاصة القرار 194.
وتدعو وسائل الإعلام الوطنية والعربية والدولية إلى جمع الشهادات الشفوية لمن عاشوا المذبحة، باعتبارها وثيقة تاريخية لمطاردة القتلة فى كل مكان وزمان، وتقديمهم للمحكمة الجنائية الدولية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا