رئيس "الصناعات الغذائية": تقرير الـFDA يتعلق برفض "شحنات أغذية محددة".. ولم يتم وقف الاستيراد من أى شركة مصرية حتى المذكورة بالتقرير.. وزير التجارة والصناعة: التقرير يتناول آلاف الشركات من كل الدول

أكد محمد شكرى، رئيس غرفة الصناعات الغذائية باتحاد الصناعات المصرية، أن التقرير الصادر من الهيئة الغذاء والدواء الأمريكية FDA ، والذى أثار ضجة مؤخرا، يتعلق بأسباب رفض عدد من "رسائل التصدير" لمنتجات غذائية مصرية، وليس منع استيراد تلك المنتجات كما أشيع.
وشدد شكرى، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، أنه لم يتم إيقاف التعامل مع أى شركة مصرية كما أشيع، من بينها الشركات المذكورة فى تقرير الهيئة، لافتا أن تقرير هيئة الـ FDA يتناول أسباب رفض رسائل أغذية "شحنات" بعينها وأسباب الرفض، والتى لا علاقة لها بالاستهلاك الآدمى، موضحا أن الهيئة تضع مجموعة من الاشتراطات المتعلقة ببيانات المنتج والإضافات الصناعية على المنتجات، مثل الألوان ومكسبات الطعم والرائحة.
وأوضح شكرى أن تلك الرسائل رفضت بسبب خطأ فى البيانات وليس لعدم صلاحيتها للاستهلاك الآدمى، لافتا أن ذلك النظام تطبقه الهيئة منذ عام 2005، وهو ما يظهر فى تاريخ رفض الرسائل الوارد بالتقرير.
وحول ما تردد مؤخرا عن وجود إصابات بفيروس A بين عدد من المواطنين الأمريكيين لتناولهم فراولة مصرية، قال رشدى إنه لم يرد للغرفة أو الحكومة المصرية أى تقرير رسمى عن تلك الواقعة، وأن تلك الضجة سببها نشر خبر عن تلك الواقعة فى صحيفة أمريكية، لكن لم يتم إبلاغ مصر رسميا بأى إجراء يخص تصدير الفراولة المصرية.
وتعد أبرز المنتجات الغذائية التى تصدرها مصر للولايات المتحدة الأمريكية، هى الأجبان والألبان والخضراوات المجمدة والفواكه، كذلك الحلويات على رأسها الحلاوة الطحينية بجانب منتجات غذائية متنوعة.
وفى سياق متصل، أصدر المهندس طارق قابيل وزير التجارة والصناعة، اليوم الاثنين، بيانا أكد فيه عدم وجود حظر من قبل السلطات الأمريكية على منتجات شركات مصرية، ووفقا للمكتب التجارى المصرى بواشنطن، موضحا أن هناك منظومة إجراءات تتخذها هيئة الـ FDA قبل صدور قرار بحظر استيراد أى منتجات، ومنها إصدار إنذارات بوقف شحنات واحتجازها من شركات محددة، وليس من كافة الشركات الموردة من هذه الدولة، بسبب عدم التزامها باشتراطات الهيئة كإجراء احترازى بهدف حماية المستهلك الأمريكى .
وأضاف قابيل أن هذه الإنذارات تخص آلاف الشركات من عشرات الدول، ولا تقتصر على المنتجات المصرية بعينها، إلا أن الإنذار يجب أن يتضمن كافة الشركات الواقعة تحت هذا الإنذار منذ سنوات ولم يتم إزالتها من القائمة الحمراء بسبب عدم استيفاء شرط الـ5 شحنات متتالية الخالية من السبب الذى تم إيقاف الشحنة من أجله، كما أن كافة الإنذارات الموجهة لشركات مصرية صدرت فى أعوام سابقة خلال الفترة من 2009/2015، وإنذار واحد فقط خلال عام 2016 خاص بإحدى الشركات المنتجة لجيلى الفراولة والمانجو لاحتوائها على ألوان غير مصرح باستخدامها.
كما كشف أحدث تقرير رسمى لقطاع نقطة التجارة الدولية، التابع لوزارة التجارة والصناعة، أن إجمالى الصادرات المصرية من الصناعات الغذائية خلال الربع الأول من العام الجارى بلغ 300.73 مليون دولار، فى الوقت الذى بلغ فيه حجم الواردات المصرية 605.27 مليون دولار.
وفيما يلى رابط تقرير الـ FDA

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا