أمين الفتوى يوضح الفرق بين الفقير والمسكين

قال الشيخ على فخر، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، إن الفقهاء الأربعة اختلفوا فى تعريف الفقير والمسكين، فالشافعية والحنابلة قالوا إن المسكين أفضل حالا من الفقير، واستدلوا بقوله تعالى "أما السفينة فكانت لمساكين يعملون فى البحر" أى أنهم كانوا يمتلكون السفينة يرزقون منها.

وأضاف فخر، فى لقائه على إحدى الفضائيات، أن المالكية والأحناف قالوا إن المسكين أشد حاجة من الفقير واستدلوا على ذلك بقوله تعالى "أو مسكينا ذا متربة" أى أنه ملتصق بالتراب من شدة فقره وحاجته.

وأشار إلى أنه سواء كان الفقير أشد فقرا أم المسكين، فقد اتفق الجميع على جواز صرف الزكاة والصدقات لهم لأنهما فى حاجة إلى العون.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا