المسلماني: مسلمو أمريكا الخاسر الوحيد في التفجيرات الأخيرة «فيديو»

قال الكاتب والمحلل السياسي أحمد المسلماني، إن هناك 3 ضربات للولايات المتحدة الأمريكية تمت في غضون أيام قليلة، لافتًا إلي أن تفجير "مانهاتن" نُسب إلى أفغاني، والآخر نسب إلى تنظيم القاعدة وهذا ما يزيد خطورة التنظيم ووصوله إلى داخل أمريكا، مؤكدا أن الخاسر الأول والأخير من تلك الأحداث هم مسلمو الولايات المتحدة، لا سيما أن كافة العمليات الإرهابية يتم نسبها للمسلمين.

وأضاف "المسلماني"، خلال برنامج «الطبعة الأولي» المذاع عبر فضائية «دريم»، أن آخر التفجيرات كان في المسار المخصص لسباق جري خيري، وكان المخطط له أنه أثناء مرور المتسابقين سيتم تفجير القنابل المعدة في صناديق القمامة، موضحًا أن هذا معناه أن أمريكا ليست محصنة ضد "داعش" وأن البعض فسر ذلك بمصلحة للمرشح الرئاسي "ترامب" بفضل التخوفات التي يطلقها.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا