دفاع "كتائب حلوان": المتهم الهارب من المستشفى يواجه عقوبة الحبس سنة

قال عماد مبارك محامى المتهمين فى القضية المعروفة إعلاميا بـ"كتائب حلوان" أنه ليس لديه أي معلومة تفيد قيام المتهم أحمد الصعيدي والذى هرب من الأجهزة الأمنية أثناء إجرائه لتحاليل وأشعة طبية بمستشفى المنيل الجامعى، بتسليم نفسه للأجهزة الأمنية.
وأضاف "مبارك" في تصريحات لـ"اليوم السابع" أن واقعة هروب "الصعيدى" تصنف كقضية جنحة وتصل فيها أقصى عقوبة للحبس لمدة سنة، وأن واقعة الهروب ستكون جنحة منفصلة ولم يتم ضمها الى القضية المعروفة إعلاميا بـ"كتائب حلوان" التي يحاكم فيها المتهم امام محكمة جنايات القاهرة برئاسة المستشار فتحى البيومى.
يذكر أن المتهم أحمد محمد الصعيدى، السجين فى قضية كتائب حلوان، والمحبوس بسجن ليمان طرة، هرب أثناء عرضه على مستشفى المنيل العام، يوم السبت، بعد أن غافل الحرس المصاحب له أثناء دخوله حجرة الأشعة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا