إلغاء ثالث مناقصة لاستيراد القمح بسبب "الإرجوت"

ألغت الهيئة العامة للسلع التموينية، اليوم الإثنين المناقصة التي طرحتها أمس من أجل استيراد القمح، لعدم تقدم أي شركة بعروض لها، حسبما ذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط.
وتعد هذه المناقصة هي الثالثة على التوالي، التي يتم إلغاءها منذ تغير مصر شروط استيراد القمح من الخارج.
وقرر وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، عصام فايد، نهاية شهر أغسطس الماضي، منع دخول القمح المستورد المصاب بأية نسبة من فطر الإرجوت، بعدمت كان قد وافق في يوليو الماضي بالسماح بالأخذ بالنسبة العالمية المقررة في استيراد القمح وهي 0.05%.
ورفض مفتشو الحجر الصحي خلال الأيام الماضية شحنة قمح روسي يبلغ حجمها 60 ألف طن بسبب مشاكل تتعلق بفطر الإرجوت.
وألغت مصر مناقصة لاستيراد القمح يوم الجمعة الماضي بعد عزوف الموردين عن تقديم عروض لبيع القمح، كما أنها ألغت مناقصة أخرى في 31 أغسطس الماضي بعد تلقيها عرضا وحيدا من شركة فينوس انترناشيونال.
وعلى مدى الشهور الستة الماضية شهدت مناقصات استيراد القمح المصرية اضطرابا بفعل تضارب القواعد التنظيمية المتعلقة بنسبة الإرجوت في القمح المستورد، وهو فطر شائع قد يؤدي إلى هلوسات لكنه غير ضار عند المستويات المنخفضة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا