"المحافظين": مصر استطاعت تأمين مكانتها فى الخارج

أشاد حزب المحافظين بمشاركة الرئيس عبد الفتاح السيسى في أعمال الدوره 71 للجمعية العامة للأمم المتحدة والتى تبدأ اجتماعاتها فى ظل ظروف عالمية مضطربة على الصعيد الاقتصادى والسياسى والأمنى.

وأكد الحزب فى بيان صحفى له أن مصر استطاعت من خلال المشاركة فى الثلاث سنوات الماضية أن تؤمن مكانتها فى الخارج رغم التحديات التى واجهتها بعد ثورة الثلاثين من يونيو، كما تشارك مصرفى تلك الدورة ولدى إدارتها رصيد متراكم فى تفعيل العمل الدولى وتعزيز الجهود الرامية للتواصل لحلول سياسيه للأزمات الإقليمية والدولية القائمة.

وقال إننا نؤمن أن موقف مصر سيكون الأكثر ثباتًا وإتزانًا فى تلك الدورة ، لاسيما بعد إثبات التجربة الواقعية لأهمية ما طرحته مصر خلال الثلاث دورات الماضية ، فعلى المستوى الإقليمى بادرت مصر بطرح تصورها عن حل أزمه الملف السورى بما يضمن وحدة الدولة السورية كما طرحت رؤيتها التى تضمن دعمها للجهود الدولية فى ليبيا لدحر التطرف ، وهى جميعها مبادرات لجاء إليها المجتمع الدولى أخيرًا لإيجاد حلول لأزمات تلك الدول.

وأوضح على المستوى العالمى حذرت مصر خلال آخر اجتماعين من خطورة تنامى ظاهرة التطرف والإرهاب داعيه المجتمع الدولى إلى الإتحاد ، وهو التحذير الذى لم ينتبه له المجتمع الدولى سوى بعد اجتياح موجات الإرهاب لقاره أروربا.

وأشار إلى أنه يقدر الجهود التي تبذلها الدولة المصرية على الصعيد الإقليمي والعالمي للقضاء على خطر الإرهاب الذي حصد أرواح أكثر من نصف مليون إنسان عربي خلال الخمس سنوات الأخيرة، وعلى المستوى الداخلى تقف الإدارة المصرية أكثر ثباتًا بعد استكمال خارطة المستقبل باتمام الانتخابات البرلمانية ، وإطلاق الحكومة المصرية استراتيجية التنمية الشاملة 2030 وهي الأولويات التي تضمنها خطاب الرئيس خلال الاجتماع الماضي في سبتمبر 2015.

وأكد الحزب على ماسبق وأن صرح به حول تنامى استعاده الدور الأقليمى والدولى لمصر بما يتناسب مكانتها التاريخية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا