معاريف: لقاء أوباما ونتنياهو يهدف للإضرار بـ"ترامب"

ذكرت صحيفة "معاريف" الإسرائيلية اليوم الاثنين أن هناك سببا غير معلن للقاء الرئيس الأمريكي باراك أوباما ورئيس الحكومة الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وهو الإضرار بالمرشح المحتمل للرئاسة الأمريكية "دونالد ترامب".

وقالت "معاريف" إن لقاء رئيس حكومة إسرائيل جاء من أجل نقل رسالة لليهود أصحاب الحق بالتصويت، الذين يميلون للجمهوريين، أنه من الجدير والمهم التصويت لصالح "هيلاري كلينتون" التي ستواصل سياسات مساعدة إسرائيل.

وأشار الصحيفة الإسرائيلية إلى أنه من المتوقع أن ينشر "دونالد ترامب" بيانًا على "تويتر" يهاجم ويدين اللقاء بين أوباما ونتنياهو.

وتابعت "معاريف" أنه حتى الآن، اللقاءات والمحادثات بين أوباما ونتنياهو لم تشر لأجواء ودية متبادلة، لذلك لا يمكن التوقع بأن اللقاء بين الطرفين يحمل صداقة وتقربًا، لكن بالنسبة لنتنياهو فإن لقاءً مع رئيس الولايات المتحدة هو حدث سياسي مجدٍ على نحو خاص، قبيل الحملة الدبلوماسية ضد إسرائيل المتوقعة في خطابات الكثير من قادة الدول ورؤساء الحكومات الذين سيخطبون في الجمعية العامة للأمم المتحدة.

وأفادت "معاريف" أنه من المهم لـ"باراك أوباما" في نهاية فترة حكمه أن يظهر كزعيم عالمي متصالح.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا