مسؤول عسكرى ليبى يؤكد إصابة قائد الميليشيات بالهلال النفطى إبراهيم الجضران

أكد قائد الكتيبة 302 أجدابيا محمد داوود القابسى إصابة قائد الميليشيات المسلحة التى كانت تسيطر على الهلال النفطى "إبراهيم الجضران" وفراره للخارج، مؤكدا أن ما يقرب من 100 شخص تابعين لحرس المنشآت النفطية سلموا أسلحتهم لقوات الجيش الوطنى، وذلك عقب الاتفاق مع شيوخ القبائل الليبية، إضافة لقرار العفو العام الصادر من القائد الأعلى للجيش الليبى المستشار عقيلة صالح بحق أبناء حرس المنشآت النفطية المقاتلين مع الجضران.
وأكد القائد العسكرى الليبى فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، اليوم الاثنين، أن قوات الجيش الوطنى اغتنمت أكثر من 30 آلية عسكرية من القوات المقاتلة إلى جانب إبراهيم الجضران، موضحا أن قادة الميليشيات المسلحة التى كانت تسيطر على الهلال النفطى قاموا بتسليم أنفسهم،
وأشار إلى أن الجيش الوطنى الليبى تمكن عقب الهجوم الأخيرة على الهلال النفطى من السيطرة على منطقة أم القنديل والنوفلية وبن جواد بدون قتال، مؤكدا أن جار التنسيق مع أولاد سليمان فى بلدة هراوة ويرحبون بدخول قوات الجيش الوطنى.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا