برلمانيون يتدخلون للتصالح بين مسلمين وأقباط بعزبة عاصم بالمنيا

تدخل أعضاء بمجلس النواب بمركز المنيا لإنهاء أزمة مصادمات مسلمين وأقباط بعزبة عاصم التابعة لمركز المنيا، والتي أدت إلى إصابة شخص واحتراق «عشة» وتهشم سيارة، بسبب خلافات المرور أثناء الاحتفال بعيد الأضحي ، فيما تماثل المصاب الوحيد في الأحداث «جمال صبحي» للشفاء، وتمت إحالته إلى النيابة العامة للتحقيق.

حيث قام وفد من أعضاء المجلس بينهم سيد أبوبريدعة، والعمدة عثمان المنتصر بالله ، والتقى مع الجانبين في محاولة لتقريب وجهات النظر والتصالح، وإعاده الحياة إلى ما كانت عليه قبل الأحداث.

كانت عزبة عاصم التابعة لمركز المنيا قد شهدت مشاجرات خلال الاحتفال بعيد الأضحي بين مسلمين وأقباط، بسبب مشادة كلامية بين شابين بالقرية، لخلافات على سير أحدهما بعربة «كارو» صغيرة، تطورت الى مشاجرة بالطوب والحجارة والشماريخ، نتجت عنها إصابة شاب وتهشم زجاج سيارة تصادف تواجدها بمكان الحادث واحتراق عشة وتم القبض على عدد من المتهمين من الجانبين وتحرر محضر بالواقعة وتم تحويلهم للنيابة العامة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا