هولاند: الإرهاب يلوث سمعة الإسلام.. وفرنسا ستصمد في وجهه

قال الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند اليوم الإثنين في كلمة بمناسبة إعلان 19 سبتمبر اليوم الوطني لتأبين ضحايا الإرهاب أن الإرهاب يحرّف الإسلام، وأن من أهداف الإرهاب تلويث سمعة الإسلام، مؤكدًا أن الإرهاب أعلن على فرنسا الحرب منذ 2012.

وتابع "هولاند" إن فرنسا ستصمد في وجه الإرهاب وستعمل على دحر هذه الظاهرة، مؤكدا أن ضحايا الإرهاب في فرنسا محفورون في تاريخ البلاد الوطني، موضحا أن القانون الفرنسي لم يكن يتضمن كلمة الإرهاب من قبل، حيث كان الإرهاب سلسلة من الاعتداءات المنفصلة.

يذكر أن فرنسا تعرضت، منذ أواخر العام الماضي، لموجة عمليات إرهابية دموية، حيث قتل 132 شخصا جراء سلسلة هجمات متتالية، وتبنى تنظيم "داعش" مسئوليته عن هذه الهجمات، مؤكدا عزمه تنفيذ المزيد من العمليات في جميع أنحاء أوروبا.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا