رئيس الفلبين: أحتاج 6 أشهر أخرى في حربي على المخدرات

قال الرئيس الفلبيني رودريجو دوتيرتي يوم الأحد إنه يحتاج إلى ستة أشهر أخرى في حربه على المخدرات وقال إنه لم يدرك مدى عمق مشكلة المخدرات في بلاده إلا بعد توليه الرئاسة قبل شهرين.

وفاز دوتيرتي‭ ‬بالرئاسة في مايو أيار متعهدا بقمع الجريمة والقضاء على المخدرات وتجار المخدرات خلال ما بين ثلاثة وستة أشهر. وكان دوتيرتي رئيس بلدية دافاو سابقا.

وقالت الشرطة المحلية إن أكثر من 3500 شخص قُتلوا أو نحو 47 شخصا يوميا خلال الأسابيع العشرة الماضية منهم 58 في المئة على يد مهاجمين مجهولين والباقي خلال عمليات للشرطة ضد تهريب المخدرات.

وقال دوتيرتي في لقاء مع وسائل الإعلام في دافاو "لم أكن أعرف مدى حدة وفداحة مشكلة المخدرات في هذه الجمهورية إلا بعد أن أصبحت رئيسا."

وأضاف إن هناك الآن "مئات الآلاف من الأشخاص يعملون في تجارة المخدرات بالفعل"بعضهم يعمل في الحكومة.

وقال "سنحتاج إلى وقت لوضع الأمور في نصابها. امنحوني تمديدا قليلا ربما ستة أشهر أخر."

وانتقد دوتيرتي الأمم المتحدة والولايات المتحدة اللتين انتقدتا تصاعد عمليات القتال في الفلبين منذ شنه حملته لمكافحة المخدرات.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا